إصابة المناضلة جميلة بوحيرد بكورونا.. وتوجه رسالة طمأنة: سأتحسن بإذن الله

اليوم السابع 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

أصيبت المناضلة الجزائرية جميلة بوحيرد، بفيروس المستجد "كوفيد – 19"، ونقلها إلى مستشفى مصطفى باشا الجامعى، فى العاصمة ، وفقا لموقع سبق الإخبارى الجزائرى، مشيرا إلى أن حالتها الصحية مستقرة ولا تدعو للقلق.

فيما كشفت المناضلة الكبيرة، 85 عاما، عن تطورات حالتها الصحية فى اتصال هاتفى أجرته معها sky news العربية، أنها تتواجد منذ أسبوع بالمستشفى الجامعى بعد إصابتها بفيروس كورونا، مؤكدة تحسن حالتها الصحية، قائلة: "سأتحسن بإذن الله، سلامى لكل الشعب الجزائرى والعربى وكل من يسأل عنى"، مقدمة الشكر للطاقم الصحى فى المستشفى، قائلة: "لقد اهتموا بى كثيرا، أطباء الجزائر لديهم كفاءة وأنا أثق بهم".

فيما يأمل المقربون من بوحيرد، أن تغادر المستشفى الأحد أو الاثنين، مع استمرار تحسن حالتها الصحية التى تبدو إلى حد الآن مستقرة.

كما حرص كل من الصحة الجزائرى ووزير العمل ووالى العاصمة الجزائرية، بزيارة المناضلة الكبيرة فى المستشفى للاطمئنان على حالتها الصحية.

 

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اليوم السابع ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق