الأمن الموريتاني: الرئيس السابق يقوم باستفزاز أفرادنا

اليوم السابع 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

قالت الإدارة العامة للأمن الموريتاني إن الرئيس الموريتاني السابق محمد ولد عبد العزيز يقوم باستفزاز أفرادها.

وأكدت الإدارة العامة للأمن - في بيان مساء أمس الأحد - أن الرئيس السابق محمد ولد عبد العزيز متهم بالتسبب في حوادث سير متكررة لاستفزاز أفراد الأمن الذين يراقبونه بموجب خضوعه للرقابة القضائية.

وأضافت أنها لضمان هذا القرار القضائي تم تكليف عناصر أمنية يرتدون زيا مدنيا بالتواجد بالقرب من منزل المتهم، والتأكد من تقيده بحيثيات القرار السابق.

وقالت إدارة الأمن إن الرئيس السابق يقوم بتصرفات استفزازية منها السرعة الزائدة والتوقف فجأة في وسط الطريق أثناء السير، وتغيير الاتجاهات بسرعة، والدخول في طريق ضيق والعودة منه فجأة نحو الاتجاه المعاكس لمحاولة الإيقاع بأفراد المراقبة وإيذائهم.

وأشار الأمن إلى أن ولد عبد العزيز أمس الأول الجمعة رافقه فريق من الشباب على متن أربع عملوا على عرقلة سير فريق المراقبة إلى أن اصطدمت إحدى تلك بسيارة فريق المراقبة بشكل متعمد، بحضور طاقم إعلامي لبث العملية على الإنترنت.

وأكدت الإدارة العامة للأمن الوطني أنها ستقف بالمرصاد في وجه مروجي الأخبار الكاذبة، والشائعات المغرضة، داعية الجميع إلى ضرورة احترام القانون.

واتهم القضاء الموريتاني 13 شخصا بالفساد من بينهم الرئيس السابق محمد ولد عبد العزيز ووضعهم تحت المراقبة القضائية المشددة ومنعهم من مغادرة العاصمة نواكشوط إلا بإذن قضائي وألزمهم بالتوقيع لدى أقرب مركز للشرطة ثلاث مرات في الأسبوع.

ويترقب الموريتانيون تشكيل البرلمان لمحكمة العدل السامية التي ستقوم بمحاكمة الرئيس السابق وفق .

 

 

 

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اليوم السابع ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق