الشاب المصري المعتدى عليه في : سرقوا تحويشة العمر وفتحوا بطني..

عرب نت 5 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

الشاب المصري المعتدى عليه في

نجحت جهود الدكتور أحمد الأنصارى محافظ الفيوم فى عودة الشاب المصرى محمد حسين عبد التواب أبن قرية منشأة ربيع بمركز أطسا بالفيوم، إلى أسرته ، بعد أن أصيب بجرح نافذ فى البطن إثر تعرضه لسطو مسلح من قبل بعض البلطجية بليبيا داخل سكنه، واعتدوا عليه بالأسلحة البيضاء وواستولوا على تحويشة عمره وبعض الهواتف المحمولة التى كانت بحوزته فى سكنه.

التقى بالشاب محمد حسين العائد منذ ساعات لمنزله بقرية منشأة ربيع بمركز أطسا بمحافظة الفيوم من غربة عامين قضاهما فى العمل داخل ليبيا.

يقول محمد: "سافرت منذ عامين مثل باقى الشباب الباحث عن فرصة عمل إلى ليبيا، ووجدت عملا بمنطقة السراج الليبية، واستأجرت غرفة لكي أقيم فيها بمفردي".

وتابع: "فى الساعة الثانية بعد منتصف الليل فوجئت بأحد الشباب الذين يتسولون يدخل حجرتى، لأننى تركت باب الحجرة مفتوح من شدة الحرارة، وطلب منى الشاب مساعدة مالية فأعطيته 5 دراهم ففوجئت به يعترض على المبلغ ويطلب 10 دراهم وفجأة وجدته يخرج من جيبه موس حلاقة ويهددنى به، فأمسكت به وانهلت عليه ضربا، وفوجئت بـ 3 شباب كانوا ينتظرونه على باب الحجرة يقتحمون المنزل وانهالوا علي ضربا وبيد أحدهم خنجر كبير قام بطعني به عدة طعنات فى البطن، فصرخت وسقط على الأرض غارقا فى دمائى ، وقاموا بتفتيش الحجرة واستولوا على جميع الدراهم وهواتفى المحمولة، ثم فروا هاربين بإحدى التى كانوا يستقلونها.

واستطرد: “زحفت على الأرض من شدة الألم وطرقت باب جيرانى من السودانيين الذين اتصلوا بصاحب المسكن الذى أسكن به وحضر بالفعل وطلب لى الإسعاف التي نقلتنى إلى إحدى المستشفيات الاستثمارية التى رفضت علاجي بالمجان، إلا بعد سداد مبلغ تحت الحساب، ولم يكن معى أى نقود بعد سرقتها، فتم تحويلي إلى مستشفى حكومى ليبى، وهناك قاموا بعلاجى بالمجان وتوفير سبل الراحة لى داخل المستشفى، إلا أن الجرح تلوث وبدأت بعض المضاعفات بورم فى البطن ونزول صديد، مازلت أعاني منه حتى الآن”.

وأضاف محمد حسين: "شاهدت الموت بعينى أكثر من مرة، ولم أصدق أننى عدت إلى منزلى ووسط أسرتى وزوجتى ونجلى الصغير الذى لم أشاهده منذ عامين".

وتوجه محمد بالشكر إلى الدكتور أحمد الانصارى محافظ الفيوم على جهوده الكبيرة لدى الجهات المختصة لعودته من ليبيا، وتوفير إسعاف بالمجان نقلته من السلوم إلى الفيوم.

blob:https://www.facebook.com/51a41272-db67-47f5-8b1d-405e896c1aca

قد يعجبك أيضا...

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة عرب نت 5 ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من عرب نت 5 ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق