”لإخفاء الأمر عن أسرتها”.. أم ترمي طفلها المولود حديثا فى سلة قمامة ()

الطريق 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

فى حادثة مروعة شهدتها مقاطعة جوانجدونج الصينية، ألقت امرأة تُدعي لي طفلها المولود حديثًا فى صندوق القمامة فى محاولة منها لإخفاء الأمر عن أسرتها خارج إطار الزواج وذلك بعد أن انفصلت عن صديقها فى مايو الماضي.

 

وفى التفاصيل، قررت الأم أن تضع طفلها فى كيس بلاستيكي وإلقائه فى سلة المهملات معتقدًة بأنها بذلك سينتهي الأمر دون اكتشافه، ولكن المفاجئة أنها ظهرت خلال مقطع وثقته كاميرات المراقبة لها وهي تقوم بفعلتها.

 

حيث أظهرت لقطات كاميرات المراقبة CCTV التى تقشعر لها الأبدان، أن المرأة تنظر حولها قبل أن ترمي الكيس البلاستيكي المتواجد بداخلة الطفل فى سلة مهملات فى الشارع.

وبحسب صحيفة "ديلي ستار" البريطانية: أنجبت المرأة البالغة من العمر 21 عامًا، والتي تُدعي "لي"، طفلها الرضيع داخل مصنع تعمل به فى مقاطعة جوانجدونج الصينية فى 17 ديسمبر الماضي، وذلك بعد سبعة أشهر من انفصالها عن صديقها "شي" والبالغ من العمر 18 عامًا.

 

واكُتشفت الواقعة عندما سمع أحد المارة صراخ خافت يأتى من صندوق القمامة، وصُدم الرجل عندما وجد الطفل ملفوفًا داخل كيس بلاستيكي بعد رفعه غطاء الصندوق للتحقق من مصدر الضوضاء.

 

اقرأ أيضًا: جريمة على الهواء.. 4 مراهقات يوثقن عملية طعن فتاة بالبث المباشر (فيديو)

واتصل على الفور بالسلطات التي نقلت الطفل إلى المستشفى، بينما كان الصبي في حالة مستقرة مع التهاب بسيط في الجهاز التنفسي.

 

ومن جهتهم، استخدمت الشرطة تقنيات الذكاء الاصطناعي والبيانات التي تم جمعها من كاميرات المراقبة القريبة لتعقب السيدة لي، وتم القبض عليها فى 29 ديسمبر بشبهة القتل العمد.

 

وفى بيان أصدرته الشرطة، قالت السيدة لي أنها كانت على علاقة مع السيد شي عندما التقيا فى هويتشو، جنوب شرق ، فى مارس من العام الماضي، لكنهما انفصلا بعد شهرين.

 

وانتقلت بعد ذلك إلى يوانج شنج للعمل وأنجبت الطفل يوم 17 ديسمبر، وأنها كانت لا تريد إخبار والديها بحملها وقررت التخلي عن ابنها.

 

وفى ، حضر صديقها السابق، السيد شي، ووالدته لرعاية المولود الجديد عندما تلقي مكالمات من السلطات، بينما ظلت السيدة لي فى الحجز.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة الطريق ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من الطريق ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق