مقترح برلماني بإنشاء معهد تدريب لهيئة السكك الحديدية

بوابة فيتو 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف
تقدمت النائبة هالة ابو السعد، وكيل لجنة المشروعات الصغيرة، باقتراح برغبة إلى رئيس مجلس النواب المستشار الدكتور حنفي جبالي، بشأن إنشاء معهد تابع لهيئة السكك الحديدية لتدريب وتأهيل ورفع كفاءة العاملين والموظفين بالسكة الحديد.

وأوضحت وكيلة المشروعات الصغيرة، اننا جميعاً نشاهد بكل أسى وقلوب يعتليها الألم والحزن على مدار الأسابيع القليلة الماضية نزيف الدم المُسال على أشرطة السكك الحديدية بمختلف أنحاء الجمهورية جراء ما يقع من حوادث دامية بشكل متتابع لعدد من القطارات والتي نذكر منها على سبيل المثال لا الحصر حادث قطار القليوبية، وحادث قطار الشرقية، وحادث القطار رقم 939 المتوجه من القاهرة إلى الدقهلية بنطاق مركز منيا القمح، وذلك بخروج العربتين الخامسة والسادسة من القطار عن قضبان السكة الحديدية
وعلى ذلك فقد قام السيد النقل بالتصريح في أكثر من مناسبة عقب تلك الحوادث بأن من ضمن المسببات الأصيلة لتلك الحوادث هي وجود " خلل " في آليات العمل الخاصة بالعامل البشري ، إلى جانب وجود بعض القصور الفنية الأخرى .

وأردفت هالة ابو السعد، أنه من الضروري أن يتم إنشاء معهد تابع لهيئة السكك الحديدية خاص بتأهيل وتدريب ورفع كفاءة العاملين والموظفين والفنيين العاملين بل والراغبين في العمل بهيئة السكك الحديدية بمختلف المستويات سواء الفنية والإدارية ، وتكون على رأس أهداف هذا المعهد ما يلي :
1. تأهيل وتدريب العاملين الموجودين حالياً بالخدمة في هيئة السكك الحديدية وتحديداً السائقين ومشرفي المحطات والقطارات وعاملي المزلقنات .
2. اشتراط اجتياز الدورات التدريبية الخاصة بالمعهد كشرط أساسي للتعيين بأي وظيفة سواء فنية أو إدارية بهيئة السكك الحديدية .
3. مع مسئولي قطاعات السكك الحديدية على مستوى العالم من أجل إجراء دورات نقل خبرة وتبادل فني ما بين الكوادر البشرية المصرية المميزة ونظيرتها في الدول الرائدة في مجال السكك الحديدية .
4. إجراء اختبارات دورية بشكل مفاجىء للتأكد من مدى استمرار كفاءة وجاهزية العاملين بالهيئة في إدارتها من النواحي الفنية والإدارية وتقييمهم .

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة بوابة فيتو ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من بوابة فيتو ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

أخبار ذات صلة

0 تعليق