مسئول السلامة بمشروعات أسوان: نواصل العمل لإنشاء طفرة عمرانية رغم

اليوم السابع 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

فى واحدة من أكبر المشروعات العمرانية التى تنفذها الحكومة فى صعيد ، يواصل عمال المقاولات بمدينة أسوان الجديدة استكمال النهضة العمرانية التى تنفذها وزارة الإسكان جنوب مصر رغم الظروف الاستثنائية التى يعملون فيها فى ظل انتشار وباء ""، بالإضافة إلى جهود العمال فى الصيام والحر.

 

أحمد سعيد عبد الإمام، مسئول السلامة والصحة المهنية بمشروعات التنمية بمدينة أسوان الجديدة، قال إن العاملون يواصلون جهدهم فى تنفيذ طفرة عمرانية كبرى فى صعيد مصر، ورغم الظروف الاستثنائية التى يعملون فيها فى ظل انتشار وباء "كورونا"، بالإضافة إلى جهود العمال فى الصيام والحر، إلا أنه فى الوقت نفسه يواصلون العاملون فى هذه المشروعات العمل مع تنفيذ حزمة من الإجراءات الوقائية.

 

وأضاف "عبد الإمام" فى تصريحات لـ" السابع"، أن عدد العاملين فى تنفيذ مشروعات أسوان الجديدة المختلفة، يزيد عن 2000 عامل، وتضم مشروعات الشريط النهرى والفيلات والمسرح المكشوف وكوبرى الربط ووحدات الإسكان الاجتماعى وأعمال رصف وتوصيل الغاز الطبيعى وغير ذلك ، موضحا بأنه يتم التعامل معهم يومياً من خلال اتخاذ الإجراءات الاحترازية والتدابير الوقائية ضد فيروس كورونا ، وذلك من خلال تقسيم العمالة بنظام مجموعات "الورادى".

 

وأشار مسئول السلامة والصحة المهنية، إلى أن الإجراءات الوقائية للعاملين تشمل قياس درجة الحرارة لهم ثم دخولهم ممر التعقيم الذاتى وتوزيع المهام الوقائية كـ"الكمامات"، بالإضافة إلى المهام المتعلقة بالعمل منها: "الخوذة والسترة وغير ذلك"، ويتم تعقيم كل عامل داخل الممر من خلال رش مادة مطهرة على العامل الذى يخضع لجهاز الرش داخل غرفة الممر، ويصطف العاملون فى مسافات متباعدة بينهم بواسطة الخطوط الإرشادية بالأرضية للوقوف السليم أثناء الدخول لممر التعقيم، وضرورة نصح العاملين بالابتعاد عن بعضهم وعدم التكدس فى مكان واحد منعاً لانتشار العدوى.

 

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اليوم السابع ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق