العاملون بكفر الشيخ: المشروعات القومية الجديدة توفر فرص عمل وتعكس تماسك الدولة

اليوم السابع 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

وقال خالد مزرة، الصياد الشاعر، إنه لن ينسى يوم افتتاح الرئيس عبدالفتاح ، رئيس الجمهورية ، لمزرعة غليون السمكية عندما تحققت أمنيته بعد 3 سنوات كاملة بمقابلة الرئيس وإلقاء قصيدته التي ألفها خصيصا له، مؤكداً أن توجه عدة مرات لمقابلة الرئيس، ولكنه لم يتمكن من ذلك، مشيرًا إلى أنه سجل قصيدته "حبيب الملايين" وقصيدته "صقر " في الشهر العقاري في عام 2014م، ومن يومها لم يفقد الأمل في مقابلته وإلقائها أمامه.

وأضاف مزرة، إنه كان يعمل في البحر صيادا وعندما علم أن الزرعة في احتياج للصيادين ، توجه للمزرعة، ولم يكن يتوقع أن تكون بهذا الجمال والدقة في التصميم، وانبهر بالإنجاز الكبير، وندم على عدم عمله بها منذ بداية المشروع، مؤكداً أنه تكون له شعور داخلي أن أمله قد يتحقق في تلك المزرعة العملاقة ويلقي قصيدته أمام الرئيس عبدالفتاح السيسي.

وقال مزره ، ما زاد من سعادته أن منتجات عليون السمكية على اختلاف أنواعها غزت الأسواق المصرية ، فطرحت المزرعة أسماك جديدة لك تكن من قبل بكفر الشيخ ومنها سمكة موسى والقاروص بأنواعها والفيليه وأنواع متعددة من أسماك البلطي والبوري والقاروص ،والجمبري بأنواعه، بأسعار مخفضة .

وقال المهندس محمد  سعد النادي، مدير عام التشغيل بمحطة كهرباء البرلس العملاقة، إنه سعيد بالعمل فى هذا المشروع العملاقة والذي ينتج ضعف إنتاج  السد العالي من الكهرباء ، ويكفينا أن عدد ساعات العمل 47 مليون ساعة عمل دون إصابات، وهذا إعجاز في حد ذاته ، مؤكداً أن كل العالمين من مهندسين وعمال وفنيين سعداء بإنجاز العمل بعد اختصار مدة الإنجاز من 7 سنوات لعامين ونصف العام .

 وأضاف النادي، أن محطة الكهرباء بقدرة إجمالية 4800 ميجاوات، وهى القدرة الإنتاجية التصميمية للمشروع، وذلك بعد إجراء أعمال التنظيف الكيميائي والتنفيض بالبخار لمواسير وأجزاء غلايات استعادة ، وكذلك خطوط البخار بالوحدات المركبة لضمان التخلص من جميع الشوائب الناتجة عن أعمال لحام المواسير قبل التشغيل الفعلي للوحدات.

 وقال النادي، إن 9 آلاف عامل ومهندس بمحطة كهرباء البرلس بمحافظة كفر الشيخ يعملون في المحطة منذ بداية  العمل بها،  وأثبتوا أنهم قادرون على إنجاز مشروع عملاق يفتخرون بالعمل به.

وأكدت أميرة عبد القادر عون، رئيس القسم التعليمي بمتحف كفر الشيخ ،أنها سعيدة بالعمل بالمشروع القومي ، متحف كفر الشيخ ، الذي نال اهتمام الرئيس عبدالفتاح السيسي ، بعد توقف دام 20 عاماً كاملة ، كان خلالها  إنشاء المتحف مجرد ، ودب اليأس في نفوس أهالي المحافظة ، ولكن الرئيس أعاد الأمل في المحافظة بمشروعات عملاقة ، فتحولت المحافظة  من محافظة في طي النسيان إلى محافظ الأمل والمستقبل ، نظرا للمشروعات العملاقة التي بها ومن بينها متحف كفر الشيخ ، والذي يضم أعداد كبيرة من القطع الاثرية  

 وأضافت أن المتحف يقع على مساحة 6 آلاف و700 متر، ويضم أقساماً للعرض المتحفي، بالإضافة إلى ثلاث قاعات متنوعة موضوعياً وتاريخياً منها "قاعة بوتو" وتضم نتائج أعمال الاكتشافات الأثرية من العصور المختلفة ومنطقة آثار تل الفراعين، وهى مدينة بوتو القديمة أقدم العواصم الفرعونية سنة 320 ق.م، والقاعة الثانية الكبرى وهي " قاعة العرض الرئيسية " وتضم عدة قاعات مقسمة تقسيماً موضوعياَ وتاريخياً حسب العصور التاريخية المختلفة بما فيها عصر الأسر الفرعونية والعصرين اليوناني والروماني، بالإضافة إلى عصور الحكم البيزنطي والإسلامي، فضلاً عن العصر القبطي حيث يتم ربط المعروضات بمسار العائلة المقدسة بكنيسة سخا، والقاعة الثالثة وهى " قاعة العرض الدوري " ويتم فيها دورية متنوعة محددة فيها ديناميكية العرض المتحفي المتغير، وهذا بالإضافة إلى " قاعة التهيئة المرئية  والندوات العلمية" لتقديم بانوراما مرئية سينمائية متكاملة عن تاريخ كفر الشيخ والعرض المتحفي والقطع المعروضة بقاعات المتحف.

 المهندس محمد النادي

المهندس محمد النادي


أميرة عبد القادر عون رئيس القسم التعليمي بمتحف كفر الشيخ
أميرة عبد القادر عون رئيس القسم التعليمي بمتحف كفر الشيخ

خالد مزره
خالد مزره

 

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اليوم السابع ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق