حزنا على وفاة خطيبها.. انتحار فتاة شنقاً داخل غرفتها بالهرم

بوابة فيتو 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف
أقدمت فتاة على الانتحار شنقا داخل غرفتها بسبب مرورها بأزمة نفسية حزنا على وفاة خطيبها الذى لقى مصرعه فى حادث تصادم منذ 10 أيام بمنطقة الهرم.
تلقت غرفة عمليات شرطة النجدة بالجيزة بلاغا من الأهالى يفيد العثور على فتاه مشنوقة داخل غرفتها بدائرة قسم شرطة الهرم، وانتقل رجال المباحث لمكان الواقعة.

وبالفحص تبين العثور على جثة فتاة معلقة بحبل داخل غرفتها، تم نقل الجثة إلى المشرحة تحت تصرف النيابة العامة.

واستمع فريق من رجال المباحث لأقوال أسرة الفتاة والجيران وشهود عيان للوقوف على ملابسات الواقعة.

وبإجراء التحريات تبين أن الفتاة تعرضت لأزمة نفسية حزنا على وفاة خطيبها الذى لقى مصرعة فى حادث تصادم منذ 10 أيام.

وأضافت التحريات أن الفتاة قررت الانتحار حزنا على وفاة خطيبها واستغلت عدم تواجد أحد داخل الشقة ودخلت غرفتها واغلقت باب غرفتها وقامت بعمل مشنقة لنفسها بسقف غرفتها وانتحرت، ولا توجد أى شبهة جنائية في الواقعة.

وبالعرض على اللواء رجب عبد العال مساعد الوزير لقطاع أمن الجيزة أمر بتحرير محضر بالواقعة لتتولى النيابة العامة التحقيق. 

ويحاول الكثير من المتهمين فى القضايا الهروب من الملاحقات الأمنية عبر تغير محال إقامتهم أو الفرار فور رؤية الشرطة خوفا من ضبطه وحبسه على ذمة القضايا المتهم فيها أو المحكوم عليها، فيما تكثف أجهزةالأمن على وضع خطط محكمة لضبط المطلوبين أمنيا تجنبا لتعرض المواطنين الآمنيين للخطر.

ووفق إحصاءات منظمة الصحة العالمية، يموت شخص كل 40 ثانية منتحرًا، ومقابل كل شخص منتحر يوجد أكثر من 20 شخصًا حاولوا الانتحار، ويبلغ عدد المنتحرين سنويا 800 ألف منتحر، مع ملاحظة عدم تسجيل كثير من حالات الانتحار لأسباب تتعلق بالثقافة المجتمعية وعدم إفصاح الأهل بأن الوفاة كانت انتحارا.

ووقعت عده حالات انتحار فى بعض المحافظات من بينهما القاهرة واسيوط والجيزة والغربية ، من أبرز الوقائع أمرت نيابة حلوان الجزئية بحفظ التحقيقات لعدم وجود شبهة في واقعة انتحار سائق شنقًا داخل مسكنه بدائرة القسم، وذلك حزنًا على وفاة زوجته الثانية. 

تلقى اللواء نبيل سليم مدير الإدارة العامة لمباحث القاهرة إخطارا من المقدم محمد رئيس مباحث حلوان، يفيد بتلقيه بلاغا من الأهالي بالعثور على سائق مشنوقا داخل مسكنه بمنطقة كفر العلو بدائرة القسم، وعلى الفور انتقل رجال المباحث لمكان الواقعة.

وبالفحص تبين العثور على جثة "محمود حسين اللاهوني" الشهير بـ"رجولة" سائق ميكروباص، في العقد الثالث من العمر، معلق في سقف غرفته، ويرتدي كامل ملابسه، وتم نقل الجثة إلى المشرحة تحت تصرف النيابة العامة.

وبإجراء التحريات تبين أن المتوفى دخل في حالة نفسية بسبب حزنه على وفاة زوجته منذ شهر مما دفعه للتخلص من حياته.

كما انتحار فى وقت سابق  شاب يعمل سائقًا بإحدى شركات النقل بإلقاء نفسه من الطابق الرابع بسبب خسارته مبلغ 50 ألف جنيه في لعبة مراهنات إلكترونية بالساحل .

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة بوابة فيتو ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من بوابة فيتو ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق