زى النهارده.. الجنايات تودع حيثيات حكم المؤبد والمشدد للمتهمين بقضية داعش

اليوم السابع 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

زى النهارده من سنة، أودعت الدائرة 5 إرهاب، برئاسة المستشار محمد سعيد الشربينى حيثيات حكمها القاضى ببراءة حمادة السيد لاعب نادى أسوان و6 آخرين، والسجن المؤبد لـ8 متهمين، والمشدد 15 سنة لـ 3 متهمين والسجن المشدد 10 سنوات لـ 4، والمشدد 7 سنوات لـ 4 آخرين، والمشدد 3 سنوات لـ 17 متهم، بتهمة الانضمام لتنظيم داعش الإرهابى.

 

وقالت المحكمة فى حيثيات حكمها: إن المحكمة أطمأن لها وجدانها وارتاح لها ضميرها مستخلصة من أوراق الدعوى أن المتهم حاتم بهوت من أكثر الناس شرا فرغم فشله في دراسته إلا أن نفسه المريضة قد تاقت إلى مثل أعلى يناديها وقدوة سيئة تتعلق بها وتحاكيها فاصطنع لنفسه قدوة زائفة راح يقرع لها الطبول والأجراس حتى يلقى في روع مخالطيه من الشباب أنها النور الذى هبط إليهم من ملكوت السماء وعليهم أن يسيروا إلى حيث تقودهم وتهديهم فالقى بنفسه في أتون الإرهاب وانضم لتنظيم الإرهابى المسمى بالدولة الإسلامية بالعراق والشام ـ داعش ـ  واقتنع بأفكارهم منصاعا لأوامرهم فقاموا بتكليفه بالترويج لأفكار التنظيم القائمة على تكفير الحاكم ووجودب قتاله بدعوى الشريعة الإسلامية وتكفير العاملين بالقوات المسلحة والشرطة واستحلال دمائهم واستباحة دماء المسيحيين واستحلال أموالهم ووجوب القتال في صفوف التنظيم خارج البلاد بغرض إسقاط الدولة المصرية وإقامة ما يسمى بالخلافة.

  

وجاء فى الحيثيات: صدر تكليف من قيادة الجماعة الإرهابية بسيناء للمتهم الثالث بتوفير طائرة بدون طيار مزودة بآلة تصوير لاستخدامها في رصد الأهداف المزمع تنفيذ أعمال عدائية ضدها بمحافظة سيناء حيث كلف المتهم زهير أحمد بتوفير الطائرة وتهريبها إلى داخل البلاد.

 

واستطردت المحكمة : الأحكام الجنائية تبنى على الجزم واليقين وليس مجرد الظن أو التخمين، وكانت المحكمة قد استعرضت وقائع الدعوى واحاطت بظروفها عن بصر وبصيره ووازنت بينها وبين أدلة النفى وداخلتها الريبة في صحة عناصر الإثبات التي ساقتها النيابة العامة في الدعوى في حق المتهمين الـ 14 ، و38، وهى وقائع لم يقم عليها دليل في الأوراق سوى التحريات السرية، ومن ثم فان المحكمة لا تساير النيابة فيما ذهبت إليه بالنسبة لتلك الاتهامات في حق المتهمين، لاسيما وأنهم قد أنكروا جميعا ما نسب إليهم حال استجوابهم بتحقيقات النيابة العامة، ولا ترى المحكمة في أقوال المتهم الـ4 بأمر الإحالة عبد الرحيم محمد بتحقيقات النيابة العامة ما يتم انضمامه لأية جماعة إرهابية أو ما يفيد ترويجه لأفكارها ولم تسفر التحقيقات عن أولئك الذين كون بينهم خلية فرعية منبثقة عن الخلية الأساسية التي كونها المتهم المحكوم عليه حاتم عبد الفضيل بهوت.

 

وكشفت التحقيقات  أن المتهمون انضموا لجماعة إرهابية داخل البلاد مع علمهم بأغراضها وتلقوا تدريبات عسكرية وأمنية وتقنية لديها، بأن انضموا جميعا إلى الجماعة الإرهابية موضوع الاتهام، وتلقى المتهمان التاسع والعشرون، والثلاثون تدريبات عسكرية وأمنية وتقنية، لدى معسكراتها بشمال سيناء.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اليوم السابع ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق