في العشر الأواخر من .. مأساة طفلة اغتصبها نجل عمتها.. والمتهم: ”كنا بنلعب”

الطريق 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

لم يكن يتوقع العامل الأربعيني العمر، أنه سيأتي ، ليهتك نجل شقيقته الذي يعاني من تأخر عقلي، طفلته البالغة من العمر خمس سنوات، في العشر الأواخر من أيام في الشهر المبارك.

 

اقرأ أيضا: انتقام بـ”المولوتوف”.. حكاية سائق توك توك أشعل النيران في جراج حي العجوزة

 

ولدت الطفلة مصابة بـ" تأخر عقلي"، ليتفق والدها مع شقيقته، أن تعيش رفقتها بمنزلها لكون والدة الطفلة، تعاني من ضعف التركيز والذاكرة، قائلا: "أمها مش هتقدر على تربيتها ورعايتها، خديها عندك تتربى مع ابنك"، لتوافق السيدة على طلب شقيقها وتربية طفلته مع نجلها صاحب الـ13 عاماً، والمصاب بتأخر عقلي أيضاً.

 

 

أيام وليالي عاشتها الطفلة رفقة عمتها وأطفالها، داخل مسكنها بمنطقة المرج، بمحافظة القاهرة، لكن مكوثها هناك لم يستمر طويلاً، حتى جاء اليوم المشؤوم.

 

اقرأ أيضا: جهاز القاهرة الجديدة عن إغلاق كافيه إعلامية شهيرة بالتجمع: ”محدش أكبر من الدولة” ”صور”

 

مع طلوع شمس اليوم التاسع عشر من الشهر المبارك، استيقط والد الطفلة من نومه، متوجهاً إلى عمله، كعادته صباح كل يوم، لكن السيناريو اليومي تغيرت أحداثه.

 

اقرأ أيضا: عاجل| بعد تداول الفيديو على فيسبوك.. إغلاق كافيه شقيق إعلامية شهيرة بالتجمع

 

دقائق معدودة من وصول العامل إلى مقر عمله، وفوجئ باتصال هاتفي من شقيقته، لتطلب منه الذهاب إليها، قائلة: "تعالى بسرعة إلحق بنتك"، ليترك عمله ويتوجه إلى منزل شقيقته مسرعاً، ليجد طفلته مصابة بـ" بنزيف تهتك في فتحة الشرج والفتحة التناسلية"، إثر التعدى عليها جنسياً.

 

حالة من الذعر والفزع انتابت والد الطفلة: "مين اللي عمل فيها كده"، لتصدمه شقيقته بإخباره أنها استيقظت من النوم ووجدت طفلته مصابة بنزيف، واكتشفت بعد ذلك أن نجلها المصاب بتأخر عقلي هو من اعتدى عليها جنسياً، مخبراً إياها: "كنا بنلعب سوا".

 

اقرأ أيضا: بعد ”هات التلفون يا حرامي”.. لماذا برأت المحكمة المستشارة نهى الإمام في واقعة التعدى على ضابط؟

 

أسرع الأب بنقل الطفلة إلى مستشفى الدمرداش، لإسعافها، وهناك حرر محضراً بالواقعة واتهم نجل شقيقته بهتك عرضها، وتحرر عن ذلك المحضر اللازم بالواقعة والعرض على النيابة العامة لتولي التحقيق.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة الطريق ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من الطريق ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

أخبار ذات صلة

0 تعليق