حسن فؤاد: مجدى العمروسى قال لى فيك قبول العندليب وبليغ حمدى وعد يقدمنى

اليوم السابع 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

كشف الفنان حسن فؤاد مطرب أربيسك تفاصيل علاقته بعمالقة الفن الذين دعموه وأمنوا بموهبته فى بدايته، وقال مطرب أرابيسك فى حواره لتلفزيون السابع بعد عودته للفن مجددًا أنه يحمل على أكتافه جزء من ميراث هؤلاء العمالقة الذين دعموه ومنهم مأمون الشناوى والموجى وكمال الطويل وبليغ حمدى وعمارالشريعى وعبدالرحمن الأبنودى وسيد حجاب

وتحدث مطرب أرابيسك عن بداياته وقال أن أول من اكتشفه وقدمه كان الشاعر الكبير مأمون الشناوى الذى كتب أعظم الأغانى للسيدة أم كلثوم وعبدالحليم وفريد الأطرش.

وكان أول لقاء له بالشاعر الكبير فى بيته بعد أن سمع عن موهبته حين ذهب للثقافة الجماهيرية ليغنى وقابل هناك بالصدفة فاروق الشناوى الذى قال لعمه الشاعر الكبير أن هناك موهبة غنائية وصوت جميل يقوم بالغناء فى الثقافة الجماهيرية فاستدعاه الشاعر الكبير لبيته ووقتها كان قد تقدم فى العمر وفقد البصر.

وقال حسن فؤاد عن هذا اللقاء: " كنت رايح وركبى بتخبط فى بعضها وبعد إعجاب الشاعر الكبير بصوتى سأل من معه :"أوصفوا لى حسن شكله ايه" ، وشبه مين من الفنانين القدامى  فقالت له ابنة أخيه هو يشبه أحمد رمزى ، فقال تمام يبقى كويس على بركة الله وكلم مجدى العمروسى علشان نتعاون "

وقال حسن فؤاد: " كل ده بيحصل قدامى وأنا لا أصدق هذا الترتيب الإلهى الذى وضعنى بين هؤلاء العمالقة وكلم العمروسى وبدأت رحلتى"

وتابع :"كنت رايح للأستاذ مجدى العمروسى فى مكتبه مرعوب وأنا داخل شركة صوت الفن مكان عبدالوهاب وعبدالحليم وهما اللى هينتجولى وأنا مش مصدق، وعندما قابلنى الأستاذ مجدى العمروسى ظل لمدة 10 دقائق لا يتكلم وينظر فى بعض الأوراق وقبل أن أغنى قال لى عبارة غريبة لن انساها، حيث قال لى :" انت ياحسن فيك حاجة من عبدالحليم حافظ، فيك قبول مثل عبدالحليم حافظ الذى لا يملك من يراه إلا أن يحبه، وبعدها اتصل بالموسيقار كمال الطويل وحدد لى موعد معه"

وعن لقائه بكمال الطويل قال مطرب أرابيسك:" ذهبت فرأيت الشياكة والعظمة و اصطحبنى الموسيقار الكبير من يدى لغرفة ابنه زياد وسمعنى"

 وأوضح فؤاد :"الشاعر الكبير مأمون الشناوى كتب لى أخر أغنية كتبها قبل وفاته وهى أغنية قالوا حلوة وكان مفترض أن يلحنها كمال الطويل"

كما تحدث مطرب أرابيسك عن علاقته بالموسيقار بليغ حمدى قائلاً: "هذا الجميل العظيم كنت قبل لقائه بأقول إزاى وردة الجميلة دى تحب بليغ حمدى، لازم فى سر، وعرفت هذا السر لما قابلته أول مرة، وأخته فتحت لى الباب ورأيته بكامل أناقته حتى أننى أذكر الملابس التى كان يرتديها وكان قليل الحجم جدا ولكنه شخصية جذابة وجميلة"

وأكد مطرب الزمن الجميل أن الموسيقار بليغ حمدى وعده بأن يقدمه فى أول حفلاته ولكن القدر لم يمهله ومرض وتوفى.

وأشار مطرب أرابيسك إلى اعتزازه بالتعاون مع الشاعر الكبير عبدالرحمن الأبنودى وقال :" معجون بطين وحالة إبداعية فريدة وفخور جدا إنى غنيت كلماته فى سعد اليتيم الذى كان أول بطولة لياسر جلال وحقق نجاحا كبيرا"

وأكد فؤاد أن لجنة الاستماع التى أجازته كانت تضم عمالقة ومنهم الموسيقار محمد الموجى وحلمى بكر وأحمد عفت ووجدى الحكيم وأنه محظوظ بلقاء كل هؤلاء المبدعين فى بداية حياته.

 

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اليوم السابع ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق