جدل عن مومياء بلسان ذهب.. وخبير أثري يكشف لـ”الطريق” الحقيقة

الطريق 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

تداول منذ عدة أيام عدد من المواقع الإلكترونية، خارج ، وداخلها صورا لمومياء من الكشف الأخير التي حضرته مدينة الإسكندرية العريقة، على يد البعثة المصرية الدومينيكانية التابعة لجامعة سانتو دومنيجو برئاسة الدكتورة كاثلين مارتينيز، والعاملة بمعبد تابوزيريس ماجنا بغرب الإسكندرية.

وتواصل "الطريق"، مع الخبير الأثري، الدكتور حسين عبد البصير، مدير متحف الأثار بمكتبة الإسكندرية، ليشرح توضيح المومياء بلسانها الذهبي التي أثار جدل مواقع التواصل الاجتماعي.

 

وأضاف عبد البصير في تصريحات خاصة أن المومياء لا تحتوي على لسان ذهبي وذلك أمر مثير للجدل وعار من الصحة، لأنه لا يوجد مومياء في مصر القديمة بلسان ذهبي، موضحًا "المومياء مش بلسان ذهبي لكن داخل فمهما تميمة من الذهب والناس افتكرت أن المومياء بلسان ذهب لكن للاسف كل الكلام ده خطأ".

 

وتابع، أن داخل فم المومياء توجد تميمة على شكل لسان ذهبي داخل الفم وهدفها هو ديني فقط ويمكن المتوفي من الحديث (حسب المعتقد القديم) في محاكمة الموتى أمام الإله أوزيريس رب الموتى.

 

اقرأ أيضا:

وزير الآثار يجتمع مع وزارتي الدفاع والداخلية استعدادا لنقل 22 مومياء في موكب مهيب

خاص| كبير الأثريين يرد على الشيخ أحمد كريمة: المتحف مش مكان للترفيه عشان عرض المومياء يكون حرام

حرب المومياء بين ”الفتوى والآثار”.. كريمة: تجوع الحرة ولا تأكل بثدييها.. وحواس: رأيه لا يستند إلى الدين

علماء يعيدون بناء وجه طفل مصري محنط رقميًا (صور)

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة الطريق ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من الطريق ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق