مسيرة الـ100 سد في إثيوبيا.. "آبي أحمد" يزف أخبارا جديدة من أمهرة

العين الاخبارية 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

أعلن رئيس الوزراء الإثيوبي، آبي احمد، عن اكتمال 70 % من بناء سد مغشا بإقليم أمهرة شمالي إثيوبيا.

 جاء ذلك خلال زيارة قام بها لموقع سد مغشا لمياه الشرب والري بالمنطقة، شارك فيها عدد من كبار المسئولين بينهم نائب رئيس الوزراء الخارجية الإثيوبي ، دمغي مكونن.

وقال آبي أحمد، في تغريدة له على حسابه الخاص بتويتر، ليلة أمس، إن أعمال البناء بالسد تسير بصورة جيدة وسريعة منذ العام الماضي حتى وصلت 70 % من أعمال البناء، مؤكدا على أنه في غضون الأشهر الخمسة المقبلة سيتم الانتهاء من مشروع سد مغشا وسيصبح متاحا لمياه الشرب وتطوير الري بالمنطقة .


ولفت آبي أحمد إلى أنه مرت أكثر من 8 سنوات منذ بدأ البناء في سد مغشا، لكن لوجود بعض الخلافات بين أبناء المنطقة وإهدار بعض الموارد تأخر العمل لكنه منذ عام تم تجاوز تلك المشكلات ويسير العمل بصورة جيدة .

ومشروع سد مغشا لمياه الشرب والري بإقليم أمهرة شمالي إثيوبيا، بدأ العمل فيه ، أواخر 2013، في مساحة نحو 1.8 مليار متر مكعب ، والذي سيتم بناؤه على نهر مغشا بالقرب من مدينة جوندر، وخصصت له ميزانية بـ 2.4 مليار بر إثيوبي .

ووفق تصريحات سابقة لمدير المشروع أغونافر زودي، فإن السد سيسمح بتنمية 17 ألف هكتار من الأراضي باستخدام الري ، بالإضافة إلى تأمين إمدادات مياه الشرب لمدينة جوندر لمدة قرن ، وتعد ثاني أكبر مدن الإقليم بعد حاضرته بحر دار.

مشيرا إلى أن تنفيذ بناء السد الذي يبلغ ارتفاعه 76 مترًا وطوله 890 مترًا ، من قبل شركة البناء للأعمال المياه.

والإثنين الماضي، قال رئيس الوزراء الإثيوبي آبي أحمد، إن بلاده تخطط لتشييد أكثر من 100 سد صغير ومتوسط، ضمن السنة المالية الإثيوبية المقبلة في عدد من أقاليمها.

ونقلت وكالة الأنباء الإثيوبية عن رئيس الوزراء الإثيوبي آبي أحمد، قوله إنه " من المقرر أن تبني البلاد أكثر من 100 سد صغير ومتوسط بعدد من أقاليم البلاد ضمن خطة ميزانية السنة الإثيوبية المقبلة".

وتبدأ السنة المالية الإثيوبية في 8 يوليو/تموز وتنتهي في 30 يونيو/حزيران من العام الذي يليه.

ولم يوضح رئيس الوزراء الإثيوبي ، طبيعة هذه السدود إن كانت على نهر النيل وروافده، أم هي سدود لتجميع المياه، سوى أنه قال إن "خطة تشيد السدود تهدف إلى زيادة إنتاج محاصيل زراعية ثلاث مرات في السنة التي يمكن من خلالها ضمان الأمن الغذائي " .

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة العين الاخبارية ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من العين الاخبارية ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق