أمير الشرقية ينوّه بمبادرات توفير فرص عمل للمستفيدين من الجمعيات الخيرية

صحيفة سبق الإلكترونية 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

دشن مبادرة "تاكسي" وسلم 15 لمستفيدي جمعية "بناء"

أمير الشرقية ينوّه بمبادرات توفير فرص عمل للمستفيدين من الجمعيات الخيرية

نوّه الأمير سعود بن نايف بن عبدالعزيز أمير المنطقة الشرقية بما تقدمه الجمعيات الخيرية من خدمات لمستفيديها؛ لتمكينهم من الاعتماد على أنفسهم، والانتقال من الرعوية إلى التنموية، وجعلهم قادرين على إيجاد مصادر متنوعة للدخل تؤمن لهم فرص عمل جيدة وحياة كريمة من خلال استثمار الفرص المتوفرة واستغلال الدعم المقدم لهم من الجمعيات؛ لتحسين حياتهم وصولاً إلى الاكتفاء من خلال الانطلاق في مشاريعهم الخاصة ولو كانت بسيطة في بدايتها.

وقال: "نحن نسعد عندما نشاهد الأسر المحتاجة تبحث عن فرص لتحسين دخلها، لعيش حياة كريمة وتطوير وتمكين أبنائها والحرص على مواصلة تعليمهم، مما ينعكس إيجاباً على حياتهم بشكل عام، ونحن نرى نماذج نجحت ولله الحمد وحققت أهدافها وتميزت في العديد من الجوانب".

وتفصيلاً، جاء ذلك خلال تدشين سموه بديوان الإمارة الأحد مشروع المرحلة الثانية لمبادرة "تاكسي" لتمكين مستفيدي جمعية بناء لرعاية الأيتام بالمنطقة الشرقية، والتي تهدف إلى تحسين حياة اليتيم وأسرته وتمكينهم من خلال توفير وسيلة مواصلات ملائمة وتحقيق دخل إضافي للأسرة، وامتلاك سيارة بدعم ومشاركة من شركات القطاع الخاص.

وسلّم سموه مفاتيح للمستفيدين من الأيتام والأرامل، ثم كرم "حفظه الله" الداعمين والجهات الراعية وهم: عبدالرحمن المقبل مدير عام فرع وزارة الموارد البشرية بالمنطقة الشرقية، وعبدالسلام الجبر عن شركة الجبر، والأستاذ تركي البريك عن شركة ولاء للتأمين التعاوني، وعبدالعزيز العمران عن جاهز، ويزيد بن بصيص عن تطبيق نعناع، وعبدالعزيز الموسى عن تطبيق شقردي.

وصرح المهندس خالد الزامل نائب رئيس جمعية بناء لرعاية الأيتام في كلمة القاها بأن "الهدف العام من المبادرة هو شراء سيارة لكل مستفيد لتكون مصدر دخل ووسيلة تنقل من خلال العمل في توجيه المركبات وتوصيل الطلبات بالشراكة مع القطاع الخاص ودعم الشركاء من أجل تحسين حياة اليتيم وأسرته وتمكينهم".

وقال "الزامل": "مبادرة تاكسي تتواكب مع رؤية 2030 حيث تعمل الجمعية بشكل فاعل ضمن منظومة القطاع غير الربحي؛ من أجل المساهمة في تحقيق أهداف وبرامج الرؤية من خلال تمكين فئة الأيتام واليتيمات والأمهات بمنظومة الخدمات الاجتماعية وزيادة مشاركة المرأة في العمل وتمكين المسؤولية الاجتماعية للشركات ومساهمتها الاجتماعية في تحقيق أهداف التنمية المستدامة مع زيادة مشاركة الشباب اجتماعيا في سوق العمل والمساهمة في تقليص البطالة واستحداث فرص عمل".

وأكد "الزامل" أن المبادرة ستحقق عائداً اقتصادياً للمستفيد من شراء السيارة ضمن المبادرة من خلال الخصم على قيمتها بدعم من الشركاء ومن الجمعية وبأسعار تنافسية وأقساط مريحة، مشيراً إلى وضع عدد من المعايير والشروط في المبادرة لتحقيق الشفافية وضمان نجاح المبادر بإذن الله.

وقدّم "الزامل " في الختام شكره لأمير المنطقة الشرقية على دعمه للمبادرة وأنشطة الجمعية، كما ثمّن دور القطاع الخاص في دعم هذه المبادرة، وكذلك تجاوب الأسر المستفيدة والتي تفاعلت بشكل لافت مع هذه المبادرة سعياً لتحسين مصدر دخلها.

أمير الشرقية ينوّه بمبادرات توفير فرص عمل للمستفيدين من الجمعيات الخيرية

أمير الشرقية ينوّه بمبادرات توفير فرص عمل للمستفيدين من الجمعيات الخيرية

أمير الشرقية ينوّه بمبادرات توفير فرص عمل للمستفيدين من الجمعيات الخيرية

أمير الشرقية ينوّه بمبادرات توفير فرص عمل للمستفيدين من الجمعيات الخيرية

02 مايو - 20 1442 04:21 PM

دشن مبادرة "تاكسي" وسلم 15 سيارة لمستفيدي جمعية "بناء"

أمير الشرقية ينوّه بمبادرات توفير فرص عمل للمستفيدين من الجمعيات الخيرية

نوّه الأمير سعود بن نايف بن عبدالعزيز أمير المنطقة الشرقية بما تقدمه الجمعيات الخيرية من خدمات لمستفيديها؛ لتمكينهم من الاعتماد على أنفسهم، والانتقال من الرعوية إلى التنموية، وجعلهم قادرين على إيجاد مصادر متنوعة للدخل تؤمن لهم فرص عمل جيدة وحياة كريمة من خلال استثمار الفرص المتوفرة واستغلال الدعم المقدم لهم من الجمعيات؛ لتحسين حياتهم وصولاً إلى الاكتفاء من خلال الانطلاق في مشاريعهم الخاصة ولو كانت بسيطة في بدايتها.

وقال: "نحن نسعد عندما نشاهد الأسر المحتاجة تبحث عن فرص لتحسين دخلها، لعيش حياة كريمة وتطوير وتمكين أبنائها والحرص على مواصلة تعليمهم، مما ينعكس إيجاباً على حياتهم بشكل عام، ونحن نرى نماذج نجحت ولله الحمد وحققت أهدافها وتميزت في العديد من الجوانب".

وتفصيلاً، جاء ذلك خلال تدشين سموه بديوان الإمارة اليوم الأحد مشروع المرحلة الثانية لمبادرة "تاكسي" لتمكين مستفيدي جمعية بناء لرعاية الأيتام بالمنطقة الشرقية، والتي تهدف إلى تحسين حياة اليتيم وأسرته وتمكينهم من خلال توفير وسيلة مواصلات ملائمة وتحقيق دخل إضافي للأسرة، وامتلاك سيارة بدعم ومشاركة من شركات القطاع الخاص.

وسلّم سموه مفاتيح السيارات للمستفيدين من الأيتام والأرامل، ثم كرم "حفظه الله" الداعمين والجهات الراعية وهم: عبدالرحمن المقبل مدير عام فرع وزارة الموارد البشرية بالمنطقة الشرقية، وعبدالسلام الجبر عن شركة الجبر، والأستاذ تركي البريك عن شركة ولاء للتأمين التعاوني، وعبدالعزيز العمران عن تطبيق جاهز، ويزيد بن بصيص عن تطبيق نعناع، وعبدالعزيز الموسى عن تطبيق شقردي.

وصرح المهندس خالد الزامل نائب رئيس جمعية بناء لرعاية الأيتام في كلمة القاها بأن "الهدف العام من المبادرة هو شراء سيارة لكل مستفيد لتكون مصدر دخل ووسيلة تنقل من خلال العمل في تطبيقات توجيه المركبات وتوصيل الطلبات بالشراكة مع القطاع الخاص ودعم الشركاء من أجل تحسين حياة اليتيم وأسرته وتمكينهم".

وقال "الزامل": "مبادرة تاكسي تتواكب مع رؤية 2030 حيث تعمل الجمعية بشكل فاعل ضمن منظومة القطاع غير الربحي؛ من أجل المساهمة في تحقيق أهداف وبرامج الرؤية من خلال تمكين فئة الأيتام واليتيمات والأمهات بمنظومة الخدمات الاجتماعية وزيادة مشاركة المرأة في سوق العمل وتمكين المسؤولية الاجتماعية للشركات ومساهمتها الاجتماعية في تحقيق أهداف التنمية المستدامة مع زيادة مشاركة الشباب اجتماعيا في سوق العمل والمساهمة في تقليص البطالة واستحداث فرص عمل".

وأكد "الزامل" أن المبادرة ستحقق عائداً اقتصادياً للمستفيد من شراء السيارة ضمن المبادرة من خلال الخصم على قيمتها بدعم من الشركاء ومن الجمعية وبأسعار تنافسية وأقساط مريحة، مشيراً إلى وضع عدد من المعايير والشروط في المبادرة لتحقيق الشفافية وضمان نجاح المبادر بإذن الله.

وقدّم "الزامل " في الختام شكره لأمير المنطقة الشرقية على دعمه للمبادرة وأنشطة الجمعية، كما ثمّن دور القطاع الخاص في دعم هذه المبادرة، وكذلك تجاوب الأسر المستفيدة والتي تفاعلت بشكل لافت مع هذه المبادرة سعياً لتحسين مصدر دخلها.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة صحيفة سبق الإلكترونية ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من صحيفة سبق الإلكترونية ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق