الصناعة يبحث مع نظيره البريطاني فرص دعم التعاون بين البلدين

صحيفة سبق الإلكترونية 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

استعرض مستجدات المشروعات والاتفاقيات المشتركة في مختلف المجالات

وزير الصناعة يبحث مع نظيره البريطاني فرص دعم التعاون بين البلدين

التقى الصناعة والثروة المعدنية الأستاذ بندر بن إبراهيم الخريف في بوزير الدولة لشؤون الأعمال والطاقة والاستراتيجية الصناعية البريطاني كواسي كوارتينج والوفد المرافق له, وذلك بحضور قيادات منظومة الصناعة والثروة المعدنية.

وجرى خلال اللقاء مستجدات المشروعات والاتفاقيات المشتركة في مختلف المجالات، واستعراض الفرص الاستثمارية، وتعزيز العلاقات الاقتصادية بين البلدين الشقيقين في المجالات الصناعية.

كما تطرق الاجتماع لمناقشة تفاصيل نظام الاستثمار التعديني الجديد، ومتابعة مشروعات البرنامج العام للمسح الجيولوجي لمنطقة الدرع العربي في المملكة الذي تشارك فيه عدد من الهيئات والشركات العالمية الرائدة في هذا المجال من بينها شركات بريطانية، إضافة إلى بحث فرص التصدير بين البلدين لتحقيق التحول الاقتصادي المنشود وفق مستهدفات رؤية المملكة 2030.

وتم خلال اللقاء الإشارة إلى الحراك الصناعي الذي تشهده المملكة وجاذبية السوق للاستثمارات في مختلف المجالات، واستعراض المبادرات التي أطلقتها المملكة والمحفزات والتشريعات.

التي أسهمت في تحسين الاستثمارية وتسهيلها أمام المستثمرين، كما تم التعريف بجهات المنظومة في المملكة، إضافة إلى بحث المجالات وفرص تطوير التعاون في عدد من الصناعات التي تهم البلدين، ومناقشة تفعيل عدد من مذكرات التفاهم بين البلدين في مجال الصناعة.

وعدّ وزير الصناعة والثروة المعدنية الشراكة الاقتصادية مع المملكة المتحدة من الشراكات الاستراتيجية الراسخة، مؤكداً سعيهم عبر منظومة الصناعة والثروة المعدنية إلى زيادة التعاون الصناعي والتعديني مع الجانب البريطاني بما يخدم الصناعة الوطنية ويحقق مستهدفات رؤية المملكة 2030.

يذكر أن السوق البريطانية تستقبل عدداً من الصادرات غير النفطية، المتمثلة في أنشطة صنع المواد الكيميائية والبوليمرات، إضافة إلى مواد البناء، والمنتجات الغذائية، والتغليف والمعادن الثمينة والمجوهرات، وقطاع الأدوية.

وزير الصناعة يبحث مع نظيره البريطاني فرص دعم التعاون بين البلدين

وكالة الأنباء السعودية (واس) سبق -06-01

التقى وزير الصناعة والثروة المعدنية الأستاذ بندر بن إبراهيم الخريف في الرياض اليوم بوزير الدولة لشؤون الأعمال والطاقة والاستراتيجية الصناعية البريطاني كواسي كوارتينج والوفد المرافق له, وذلك بحضور قيادات منظومة الصناعة والثروة المعدنية.

وجرى خلال اللقاء بحث مستجدات المشروعات والاتفاقيات المشتركة في مختلف المجالات، واستعراض الفرص الاستثمارية، وتعزيز العلاقات الاقتصادية بين البلدين الشقيقين في المجالات الصناعية.

كما تطرق الاجتماع لمناقشة تفاصيل نظام الاستثمار التعديني الجديد، ومتابعة مشروعات البرنامج العام للمسح الجيولوجي لمنطقة الدرع العربي في المملكة الذي تشارك فيه عدد من الهيئات والشركات العالمية الرائدة في هذا المجال من بينها شركات بريطانية، إضافة إلى بحث فرص التصدير بين البلدين لتحقيق التحول الاقتصادي المنشود وفق مستهدفات رؤية المملكة 2030.

وتم خلال اللقاء الإشارة إلى الحراك الصناعي الذي تشهده المملكة وجاذبية السوق للاستثمارات في مختلف المجالات، واستعراض المبادرات التي أطلقتها المملكة والمحفزات والتشريعات.

التي أسهمت في تحسين البيئة الاستثمارية وتسهيلها أمام المستثمرين، كما تم التعريف بجهات المنظومة في المملكة، إضافة إلى بحث المجالات وفرص تطوير التعاون في عدد من الصناعات التي تهم البلدين، ومناقشة تفعيل عدد من مذكرات التفاهم بين البلدين في مجال الصناعة.

وعدّ وزير الصناعة والثروة المعدنية الشراكة الاقتصادية مع المملكة المتحدة من الشراكات الاستراتيجية الراسخة، مؤكداً سعيهم عبر منظومة الصناعة والثروة المعدنية إلى زيادة التعاون الصناعي والتعديني مع الجانب البريطاني بما يخدم الصناعة الوطنية ويحقق مستهدفات رؤية المملكة 2030.

يذكر أن السوق البريطانية تستقبل عدداً من الصادرات السعودية غير النفطية، المتمثلة في أنشطة صنع المواد الكيميائية والبوليمرات، إضافة إلى مواد البناء، والمنتجات الغذائية، والتغليف والمعادن الثمينة والمجوهرات، وقطاع الأدوية.

01 يونيو 2021 - 20 شوّال 1442

07:08 PM


استعرض مستجدات المشروعات والاتفاقيات المشتركة في مختلف المجالات

A A A

التقى وزير الصناعة والثروة المعدنية الأستاذ بندر بن إبراهيم الخريف في الرياض اليوم بوزير الدولة لشؤون الأعمال والطاقة والاستراتيجية الصناعية البريطاني كواسي كوارتينج والوفد المرافق له, وذلك بحضور قيادات منظومة الصناعة والثروة المعدنية.

وجرى خلال اللقاء بحث مستجدات المشروعات والاتفاقيات المشتركة في مختلف المجالات، واستعراض الفرص الاستثمارية، وتعزيز العلاقات الاقتصادية بين البلدين الشقيقين في المجالات الصناعية.

كما تطرق الاجتماع لمناقشة تفاصيل نظام الاستثمار التعديني الجديد، ومتابعة مشروعات البرنامج العام للمسح الجيولوجي لمنطقة الدرع العربي في المملكة الذي تشارك فيه عدد من الهيئات والشركات العالمية الرائدة في هذا المجال من بينها شركات بريطانية، إضافة إلى بحث فرص التصدير بين البلدين لتحقيق التحول الاقتصادي المنشود وفق مستهدفات رؤية المملكة 2030.

وتم خلال اللقاء الإشارة إلى الحراك الصناعي الذي تشهده المملكة وجاذبية السوق للاستثمارات في مختلف المجالات، واستعراض المبادرات التي أطلقتها المملكة والمحفزات والتشريعات.

التي أسهمت في تحسين البيئة الاستثمارية وتسهيلها أمام المستثمرين، كما تم التعريف بجهات المنظومة في المملكة، إضافة إلى بحث المجالات وفرص تطوير التعاون في عدد من الصناعات التي تهم البلدين، ومناقشة تفعيل عدد من مذكرات التفاهم بين البلدين في مجال الصناعة.

وعدّ وزير الصناعة والثروة المعدنية الشراكة الاقتصادية مع المملكة المتحدة من الشراكات الاستراتيجية الراسخة، مؤكداً سعيهم عبر منظومة الصناعة والثروة المعدنية إلى زيادة التعاون الصناعي والتعديني مع الجانب البريطاني بما يخدم الصناعة الوطنية ويحقق مستهدفات رؤية المملكة 2030.

يذكر أن السوق البريطانية تستقبل عدداً من الصادرات السعودية غير النفطية، المتمثلة في أنشطة صنع المواد الكيميائية والبوليمرات، إضافة إلى مواد البناء، والمنتجات الغذائية، والتغليف والمعادن الثمينة والمجوهرات، وقطاع الأدوية.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة صحيفة سبق الإلكترونية ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من صحيفة سبق الإلكترونية ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق