عاملون وأصول وعقود.. توجيه بنقل إدارة مطار المؤسس إلى "مطارات "

صحيفة سبق الإلكترونية 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

تشكيل لجنة وتعميم لإدارات "الطيران المدني" بتزويدها بالمعلومات والبيانات

عاملون وأصول وعقود.. توجيه بنقل إدارة مطار المؤسس إلى

بدأ مطار الملك عبدالعزيز الدولي بجدة في مع الرئيس التنفيذي لشركة مطارات ريان طرابزوني؛ وذلك عقب صدور تعيينه رئيساً تنفيذياً لشركة مطارات جدة، وبهدف نقل الخدمات والمهام والالتزامات من إدارة مطار المؤسس إلى الشركة مطارات جدة.

ووفق قرار أصدره رئيس الهيئة العامة للطيران المدني عبدالعزيز بن عبدالله الدعيلج، فإن مدير مطار الملك عبدالعزيز الدولي بجدة يقوم عند ممارسته المهام والمسؤوليات التشغيلية والإدارية والتشغيل التجاري للمطار بالتنسيق مع الرئيس التنفيذي اعتباراً من الأول من شهر يونيو الحالي وحتى تاريخ إتمام عملية نقل هذه المهام والمسؤوليات إلى شركة مطارات جدة.

واشتمل القرار على أن تقوم اللجنة التحضيرية التي تتولى تجهيز متطلبات نقل الأعمال إلى شركة مطارات جدة بالتنسيق مع شركة الطيران المدني القابضة بوضع الخطة الانتقالية وتاريخ النقل المقترح ورفعها للهيئة تمهيدًا لإقرارها من مجلس إدارة الهيئة، على أن تتضمن الخطة التالى:

-حصر كافة الأصول الثابتة المخصصة لمطار الملك عبدالعزيز الدولي فيما عدا الأراضي الخاصة بالتوسعات المستقبلية وبالتطوير التجاري، وكذلك المشاريع الرأسمالية قيد التنفيذ التي ستنقل بصافي قيمتها الدفترية لصالح شركة الطيران المدني السعودي القابضة.

-حصر جميع العاملين بمطار الملك عبدالعزيز الدولي الذين سينقلون إلى شركة مطارات جدة، كما تنقل معهم أرصدة إجازاتهم ومكافآتهم عن نهاية الخدمة المفترضة في تاريخ النقل، وتعد التزاماً على الشركة.

-حصر كافة التصاريح والعقود والاتفاقيات المبرمة مع أصحاب الامتياز والمرخصين والمشغلين وغيرهم من المستخدمين لمرافق مطار الملك عبدالعزيز الدولي التي ستنقل لصالح شركة مطارات جدة، على أن تعد الواجبات والحقوق الناجمة عنها اعتباراً من تاريخ نقلها واجبات وحقوق للشركة.

-حصر كافة العقود المبرمة مع متعهدي الخدمات لصيانة أو تشغيل مرافق مطار الملك عبدالعزيز الدولي وفواتير الخدمات من مياه وصرف صحي وكهرباء واتصالات التي ستنقل إلى شركة مطارات جدة، وتعد الالتزامات المترتبة عليها التزاماً على الشركة اعتباراً من تاريخ النقل، كما تتولى شركة الطيران المدني السعودي القابضة وشركة مطارات جدة متابعة تحصيل المديونيات القائمة في تاريخ النقل لصالح الهيئة العامة للطيران المدني، وعلى الشركتين فرض القيود النظامية على العملاء المتعثرين في السداد إلى أن يتم سداد مديونياتهم أو تسويتها مع الهيئة العامة للطيران المدني.

وأكد "الدعيلج" على كافة الإدارات بالهيئة تزويد اللجنة بالمعلومات والبيانات وتقديم الدعم لتنفيذ هذا القرار.

عاملون وأصول وعقود.. توجيه بنقل إدارة مطار المؤسس إلى "مطارات جدة"

عبدالله سبق -06-05

بدأ مطار الملك عبدالعزيز الدولي بجدة في التنسيق مع الرئيس التنفيذي لشركة مطارات جدة ريان طرابزوني؛ وذلك عقب صدور تعيينه رئيساً تنفيذياً لشركة مطارات جدة، وبهدف نقل الخدمات والمهام والالتزامات من إدارة مطار المؤسس إلى الشركة مطارات جدة.

ووفق قرار أصدره رئيس الهيئة العامة للطيران المدني عبدالعزيز بن عبدالله الدعيلج، فإن مدير مطار الملك عبدالعزيز الدولي بجدة يقوم عند ممارسته المهام والمسؤوليات التشغيلية والإدارية والتشغيل التجاري للمطار بالتنسيق مع الرئيس التنفيذي اعتباراً من الأول من شهر يونيو الحالي وحتى تاريخ إتمام عملية نقل هذه المهام والمسؤوليات إلى شركة مطارات جدة.

واشتمل القرار على أن تقوم اللجنة التحضيرية التي تتولى تجهيز متطلبات نقل الأعمال إلى شركة مطارات جدة بالتنسيق مع شركة الطيران المدني السعودي القابضة بوضع الخطة الانتقالية وتاريخ النقل المقترح ورفعها للهيئة تمهيدًا لإقرارها من مجلس إدارة الهيئة، على أن تتضمن الخطة التالى:

-حصر كافة الأصول الثابتة المخصصة لمطار الملك عبدالعزيز الدولي فيما عدا الأراضي الخاصة بالتوسعات المستقبلية وبالتطوير التجاري، وكذلك المشاريع الرأسمالية قيد التنفيذ التي ستنقل بصافي قيمتها الدفترية لصالح شركة الطيران المدني السعودي القابضة.

-حصر جميع العاملين بمطار الملك عبدالعزيز الدولي الذين سينقلون إلى شركة مطارات جدة، كما تنقل معهم أرصدة إجازاتهم ومكافآتهم عن نهاية الخدمة المفترضة في تاريخ النقل، وتعد التزاماً على الشركة.

-حصر كافة التصاريح والعقود والاتفاقيات المبرمة مع أصحاب الامتياز والمرخصين والمشغلين وغيرهم من المستخدمين لمرافق مطار الملك عبدالعزيز الدولي التي ستنقل لصالح شركة مطارات جدة، على أن تعد الواجبات والحقوق الناجمة عنها اعتباراً من تاريخ نقلها واجبات وحقوق للشركة.

-حصر كافة العقود المبرمة مع متعهدي الخدمات لصيانة أو تشغيل مرافق مطار الملك عبدالعزيز الدولي وفواتير الخدمات من مياه وصرف صحي وكهرباء واتصالات التي ستنقل إلى شركة مطارات جدة، وتعد الالتزامات المترتبة عليها التزاماً على الشركة اعتباراً من تاريخ النقل، كما تتولى شركة الطيران المدني السعودي القابضة وشركة مطارات جدة متابعة تحصيل المديونيات القائمة في تاريخ النقل لصالح الهيئة العامة للطيران المدني، وعلى الشركتين فرض القيود النظامية على العملاء المتعثرين في السداد إلى أن يتم سداد مديونياتهم أو تسويتها مع الهيئة العامة للطيران المدني.

وأكد "الدعيلج" على كافة الإدارات بالهيئة تزويد اللجنة بالمعلومات والبيانات وتقديم الدعم لتنفيذ هذا القرار.

05 يونيو 2021 - 24 شوّال 1442

03:00 PM


تشكيل لجنة وتعميم لإدارات "الطيران المدني" بتزويدها بالمعلومات والبيانات

A A A

بدأ مطار الملك عبدالعزيز الدولي بجدة في التنسيق مع الرئيس التنفيذي لشركة مطارات جدة ريان طرابزوني؛ وذلك عقب صدور تعيينه رئيساً تنفيذياً لشركة مطارات جدة، وبهدف نقل الخدمات والمهام والالتزامات من إدارة مطار المؤسس إلى الشركة مطارات جدة.

ووفق قرار أصدره رئيس الهيئة العامة للطيران المدني عبدالعزيز بن عبدالله الدعيلج، فإن مدير مطار الملك عبدالعزيز الدولي بجدة يقوم عند ممارسته المهام والمسؤوليات التشغيلية والإدارية والتشغيل التجاري للمطار بالتنسيق مع الرئيس التنفيذي اعتباراً من الأول من شهر يونيو الحالي وحتى تاريخ إتمام عملية نقل هذه المهام والمسؤوليات إلى شركة مطارات جدة.

واشتمل القرار على أن تقوم اللجنة التحضيرية التي تتولى تجهيز متطلبات نقل الأعمال إلى شركة مطارات جدة بالتنسيق مع شركة الطيران المدني السعودي القابضة بوضع الخطة الانتقالية وتاريخ النقل المقترح ورفعها للهيئة تمهيدًا لإقرارها من مجلس إدارة الهيئة، على أن تتضمن الخطة التالى:

-حصر كافة الأصول الثابتة المخصصة لمطار الملك عبدالعزيز الدولي فيما عدا الأراضي الخاصة بالتوسعات المستقبلية وبالتطوير التجاري، وكذلك المشاريع الرأسمالية قيد التنفيذ التي ستنقل بصافي قيمتها الدفترية لصالح شركة الطيران المدني السعودي القابضة.

-حصر جميع العاملين بمطار الملك عبدالعزيز الدولي الذين سينقلون إلى شركة مطارات جدة، كما تنقل معهم أرصدة إجازاتهم ومكافآتهم عن نهاية الخدمة المفترضة في تاريخ النقل، وتعد التزاماً على الشركة.

-حصر كافة التصاريح والعقود والاتفاقيات المبرمة مع أصحاب الامتياز والمرخصين والمشغلين وغيرهم من المستخدمين لمرافق مطار الملك عبدالعزيز الدولي التي ستنقل لصالح شركة مطارات جدة، على أن تعد الواجبات والحقوق الناجمة عنها اعتباراً من تاريخ نقلها واجبات وحقوق للشركة.

-حصر كافة العقود المبرمة مع متعهدي الخدمات لصيانة أو تشغيل مرافق مطار الملك عبدالعزيز الدولي وفواتير الخدمات من مياه وصرف صحي وكهرباء واتصالات التي ستنقل إلى شركة مطارات جدة، وتعد الالتزامات المترتبة عليها التزاماً على الشركة اعتباراً من تاريخ النقل، كما تتولى شركة الطيران المدني السعودي القابضة وشركة مطارات جدة متابعة تحصيل المديونيات القائمة في تاريخ النقل لصالح الهيئة العامة للطيران المدني، وعلى الشركتين فرض القيود النظامية على العملاء المتعثرين في السداد إلى أن يتم سداد مديونياتهم أو تسويتها مع الهيئة العامة للطيران المدني.

وأكد "الدعيلج" على كافة الإدارات بالهيئة تزويد اللجنة بالمعلومات والبيانات وتقديم الدعم لتنفيذ هذا القرار.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة صحيفة سبق الإلكترونية ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من صحيفة سبق الإلكترونية ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق