هل تناول تطعيم فيروس إجباري؟

بوابة فيتو 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف
قالت الدكتورة وجيدة أنور، أستاذ الصحة العامة بكلية الطب جامعة عين شمس وعضو اللجنة العليا للفيروسات، إن التطعيم ضد فيروس حصل على موافقات سريعة نظرا لوجود وباء وحصل على موافقات استخدام طارئ.اضافة اعلان

وتابعت حديثها لـ "": منذ بداية الجائحة والعالم كله في انتظار إنتاج أي تطعيم للمرض، لافتة إلى أنه ليس إجباريا، ومن لا يرغب في تناول اللقاح لا يتناوله، وينتظر إصابته بالمرض الذي قد يأتي بسيطا أو مميتا، مؤكدة أن كل شخص تختلف مناعته عن غيره.

ولفتت الدكتورة وجيدة أنور إلى أن التطعيم للوقاية ومنع حدوث مضاعفات للمرض؛ فالوقاية خير من العلاج.

كانت والسكان قد أعلنت أمس الأحد، عن خروج 321 متعافيًا من فيروس كورونا من المستشفيات، وذلك بعد تلقيهم الرعاية الطبية اللازمة وتمام شفائهم وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، ليرتفع إجمالي المتعافين من الفيروس إلى 132375 حالة حتى الأمس.

وأوضح الدكتور خالد مجاهد، مستشار وزيرة الصحة والسكان لشئون الإعلام والمتحدث الرسمي للوزارة، أنه تم تسجيل 534 حالة جديدة ثبتت إيجابية تحاليلها معمليًا للفيروس، وذلك ضمن إجراءات الترصد والتقصي والفحوصات اللازمة التي تُجريها الوزارة وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، لافتًا إلى وفاة 47 حالة جديدة.

وقال "مجاهد" إنه طبقًا لتوصيات منظمة الصحة العالمية الصادرة في ٢٧ مايو ٢٠٢٠، فإن زوال الأعراض المرضية لمدة 10 أيام من الإصابة يعد مؤشرًا لتعافي المريض من فيروس كورونا.

وذكر "مجاهد" أن إجمالي العدد الذي تم تسجيله في بفيروس كورونا المستجد حتى الأحد، هو 169640 حالة من ضمنهم 132375 حالة تم شفاؤها، و9651 حالة وفاة.

وتواصل وزارة الصحة والسكان رفع استعداداتها بجميع محافظات الجمهورية، ومتابعة الموقف أولاً بأول بشأن فيروس "كورونا المستجد"، واتخاذ كافة الإجراءات الوقائية اللازمة ضد أي فيروسات أو أمراض معدية، كما قامت الوزارة بتخصيص عدد من وسائل التواصل لتلقي استفسارات المواطنين بشأن فيروس كورونا المستجد والأمراض المعدية، منها الخط الساخن "105"، و"15335" ورقم الواتساب "01553105105"، بالإضافة إلى "صحة مصر" المتاح على الهواتف.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة بوابة فيتو ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من بوابة فيتو ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

أخبار ذات صلة

0 تعليق