وش إجرام.. حكاية مقتل محفظ قرآن على يد مسجل خطر في البحيرة

مصر الان 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

المجني عليه

المجني عليه "لا توجد جريمة كاملة" .. جملة دارجة يحفظها كثيرون عن ظهر قلب، وهو ما يشير إلى أنه مهما بلغت احترافية الجاني لا بد من ارتكابه خطأ أو هفوة تقود رجال الشرطة إلى فك اللغز، وهو الأمر الذي تحقق في جريمة مقتل محفظ قرآن كريم بقرية الصواف التابعة لمركز كوم حمادة، عقب العثور علي جثته مصابا بطلق بإحدي الطرق بنطاق محل سكنه، لتبدأ بعدها سلسلة من الأحداث تكشفت عنها العديد من المفاجآت، إذ كشفت التحريات أن المتهم عامل وله معلومات جنائية، مقيم فى بالغربية، وتم ضبطه والسيارة المُستخدمة بمكان اختبائه بدائرة قسم العرب بالإسكندرية، وبالعرض علي النيابة العامة، اعترف الجاني بارتكابه الواقعة إثر حدوث مُشادة بينه والمجنى عليه أثناء قيادته سيارته بسبب انحراف الأخير بدراجته النارية "التوك توك" قاطعا الطريق أمامه فقام بإطلاق عدة أعيرة نارية من طبنجة كان معه قاصداً قتله فأحدث إصابته التى أودت بحياته ولاذ بالهرب.
ووجهت النيابة العامة بمركز شرطة إيتاي البارود بمحافظة البحيرة، برئاسة المستشار محمد الشافعي رئيس النيابة العامة، تهم القتل العمد وحيازة أسلحة نارية بدون ترخيص وفرض سيطرة وبلطجة، للمتهم، وعلى إثر ذلك قررت النيابة الانتقال السريع إلى مسرح الجريمة صحبة المتهم، وسط حراسة مشددة من الشرطة؛ وذلك لتمثيل الجريمة، وقد قام المتهم بتمثيل تفاصيل ارتكابه لها وعادت المأمورية إلى سرايا النيابة، والتي أمرت بحبسه 4 ايام علي ذمة التحقيقات.
وتعود أحداث الواقعة حينما تلقى اللواء محمد والي، مدير الأمن، إخطارًا من نقطة شرطة مستشفى إيتاي البارود العام، يفيد بوصول شاب مصاب بطلقات نارية وعلى الفور انتقل ضباط المباحث بمركز شرطة إيتاي البارود بمكان الحادث، وبالفحص تبين إصابة "عماد عبدالمنعم عبداللطيف" 35 عامًا ومقيم بقرية الصواف التابعة لمركز كوم حمادة، وتوفي متأثرًا بإصابته بطلقات نارية أعلى الفخذ الأيسر وتهتك بالأنسجة والشرايين.
وأسفل البطن بمنطقة العانة، وتم نقل الجثة لثلاجة حفظ الموتى بالمستشفى تحت تصرف النيابة العامة.
ووجه مدير أمن البحيرة، بتشكيل فريق جنائي بإشراف اللواء محمد شعراوي، مدير إدارة البحث الجنائي، ضم العقيد حازم خيرى رئيس فرع البحث الجنائي بمركزي إيتاي البارود وشبراخيت المقدم إسلام السعدنى رئيس مباحث مركز شرطة إيتاي البارود، والنقيب كريم الشونة معاون اول المباحث لسرعة كشف غموض الحادث وضبط مرتكبه.
وتوصلت تحريات فريق البحث الجنائي أن وراء ارتكاب الجريمة "تيمور.م.ا" مسجل خطر ومقيم في مدينة المحلة بمحافظة الغربية وسبق اتهامه في 3 جرائم قتل آخرهم جناية قتل مركز المحلة.
وبتقنين الإجراءات تمكن ضباط مباحث البحيرة بالاشتراك مع ضباط مباحث مديرية أمن الغربية من ضبط المتهم والسلاح المستخدم في الحادث، وبمواجهة المتهم اعترف بارتكاب الجريمة.
وتم تحرير المحضر اللازم وتباشر نيابة إيتاى البارود برئاسة المستشار محمد الشافعي رئيس النيابة وأمانة سر محمد الشرقاوى التحقيقات.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة مصر الان ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من مصر الان ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق