تجميد العقوبة لا يعني البراءة.. أول تعليق من أحمد أحمد بعد عودته لرئاسة الكاف

صدى البلد 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

رحب أحمد أحمد رئيس الاتحاد الإفريقي لكرة القدم " كاف"، بقرارات لجنة الطوارئ برئاسة كونستنت عماري التي قضت بعودته الي منصبه من جديد بعد قرار المحكمة الرياضية الدولية بتعليق العقوبات الموقعة عليه من قبل الاتحاد الدولي "فيفا".

وقال أحمد أحمد بعد قرار عودته إلي منصبه كرئيس الاتحاد الافريقي لكرة القدم :" أشكر كونستانت عماري على توليه الرئاسة في الأسابيع الأخيرة وأشكر عماري على وجه الخصوص لتنفيذ بطولة كأس الأمم الأفريقية للمحليين المقامة حاليا بالكاميرون ".

وقررت محكمة التحكيم الرياضية الدولية، يوم الجمعة، تجميد العقوبات الموقعة من الاتحاد الدولي لكرة القدم على أحمد أحمد رئيس الاتحاد الأفريقي لكرة القدم السابق.

وقرر الفيفا في شهر نوفمبر الماضي إبعاد أحمد أحمد من رئاسة الكاف، وإيقافه عن أي نشاط كروي لمدة 5 سنوات، بسبب شبهة فساد متمثلة في حصوله على بعض الهدايا ورحلات عمرة، كما تم منعه من الترشح في انتخابات رئاسة الاتحاد الأفريقي المقبلة.

وقررت المحكمة الرياضية  تجميد العقوبات الموقعة من الفيفا على أحمد أحمد، وإعادته لرئاسة الاتحاد الأفريقي لكرة القدم، كحكم مؤقت قبل النظر في استئنافه العاجل يوم 2 مارس المقبل، لإصدار حكم نهائي في قضيته.

وشددت المحكمة الرياضية الدولية على أن أحمد أحمد تضرر ضررًا لا يمكن تعويضه بإبعاده عن رئاسة الكاف، مؤكدًة في الوقت ذاته أن تجميد العقوبة لا يعني بأنه بريء من التهم المنسوبة إليه، وإنما سيتم النظر فيها يوم 2 مارس المقبل، ولم يتم ذكر ما إذا كان مسموحًا له الترشح في انتخابات الاتحاد المقبلة أم لا.

وتقام انتخابات رئاسة الكاف المقبلة يوم 12 مارس في بين 4 مرشحين وهم جاك أنوما من ساحل العاج وباتريس موتسيبي من جنوب إفريقيا وأوجوستين سنجور من السنغور وأحمد يحيى من موريتانيا.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة صدى البلد ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من صدى البلد ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق