مكاسب تنتظرك خلال هذا الشهر

مصر اليوم 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

مهنياً: يتحدث الفلك عن مكاسب وانشراح وراحة البال والأجواء تبشّر بالنجاح والربح. تكون الظروف ملائمة وسهلة حتى تاريخ 18 ومن المتحسن القيام بجميع اللقاءات والذهاب الى المواعيد خلال الفترة المذكورة إذا أردت لنفسك النجاح والتقدّمان الجهود التي تبذلها سوف تؤتى ثمارها وان الأمور ستسير بشكل سهل وسريع هذا الشهر أيضاً باستثناء الأسبوع الأخير منه الذي يقلب المعطيات والتأثيرات سلباً. وبالتالي سيكون القسم الاول من الشهر سريع وناشط يقدّم لك مجالات عديدة لاختبار طاقتك وامتحان جهوزيتك على مختلف الأصعدة. ولا بدّ أن تسير على خط سليم محدداً المسار مجدداً وواضعاً الأهداف نصب عينيك. تنجح في تحقيق آمال كثيرة وتنجز عملاً مهماً في الجزء الاول من الشهر، وقد تعى الى كسب قضية معيّنة، فادرس خطواتك جيداً وكن جريئاً في خطابك وكلامك. كما عليك استغلال الجو الفلكي الايجابي بأسرع طريقة  ممكنة إذ لنفع تكون الظروف مرضية ومؤاتية ابتداءً من تاريخ 19 شباط (فبراير) ولذلك أنت مدعو الى تسريع الوتيرة ومنذ الأول للشهر، أملاً منك بانجاز أهم المشاريع، تاركاً للنصف الثاني من الشهر أعمالاً روتينية بسيطة. كما أحذّرك من الانفعالات وردّات الفعل الشديدة والتي قد تهدم جسوراً عاطفية أو مهنية أو اجتماعية. اضبط لسانك عن الكلام القارص والصريح توجّه انتقاداً حتّى ولو كنت على حق. معنوياتك عالية تسمح لك بالسير  قدماً نحو الأهداف متخطياً العراقيل بشجاعة وعزيمة. أما انفتاحك الذهني فيسمح لك بالإعلان عن أفكارك ثم تنفيذها بمهارة. كذلك ستجد نفسك منشغلاً بإقامة علاقات جديدة أو مع جهات نافذة، أو منهمكاً بتحضير مؤتمر أو رحلة أو زيارات.
 
عاطفياً: لا تزال التاثيرات الفلكية الضاغطة ترافقك فشعر ببعض الانقباض في الايام العشرة الاولى بسبب معاكسىة كوكب الزهرة الموجود في الحوت المواجه لبرجك والذي بسبب مشاعر مكبوتة أو عدم القدرة على الاسترخاء. تظهر بعض الخلافات البسيطة والتي لن تؤثر على استقرار العلاقة المتينة ولكنّها  قد تؤثر سلباً على تلك الجديدة أو المتأرجحة لا تجازف باستقرارك حتّى لو كلفك الأمر بعض التنازلات لكن ابتداء من تاريخ 7 ومع انتقال الزهرة الى الحمل الصديق الذي  سوف يشجعك على التواصل في هذه الفترة المناسبة للحوار وحل المسائل المعقدة سوف تدافع عن مصالحك ويكون استقرارك العلاقة من أولوياتك. تتفاهم مع الحبيب نظراً لقدرتك السهلة على التعبير عن رأيك وكذلك على الحوار الهادىء واللطيف. للعازب ان القسم الثاني من الشهر مناسب جدا  لتعزيز المشاعر فلا تخجل من التعبير عن مشاعرك وعواطفك.

 

 

 

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة مصر اليوم ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من مصر اليوم ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

أخبار ذات صلة

0 تعليق