وزيرة الإسكان الكويتية تنهى عقود 33‎% من الموظفين الوافدين فى «السكنية»

اليوم السابع 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

في أولى خطوات الحكومة الكويتية نحو تكويت الوظائف، أصدرت وزيرة الدولة لشؤون الإسكان وزيرة الأشغال العامة د. رنا الفارس قرارًا بإنهاء خدمات 33% من الوافدين العاملين بالمؤسسة العامة للرعاية السكنية. وفق القبس الكويتية.

ووفق القرار الذي أوردته "القبس" فإن الوزيرة الفارس شددت على دعم الكوادر الوطنية و«تكويت» جميع الوزارات التابعة لها خلال عام واحد فقط واحلال الكوادر الوطنية بدلاً عنهم. وبين القرار ان اجمالي من تم انهاء خدماتهم من غير الكويتيين في المرحلة الاولى يبلغ 135 موظفا ابتدأ من 1 سبتمبر المقبل، على ان تكون الفترة من 1 يوليو وحتى 31 اغسطس فترة الانذار القانونية لهم.

ومن جهة أخرى كشفت مصادر نفطية رفيعة المستوى أن شركة نفط تدرس حالياً رفع نسبة التكويت في عقود المقاولين لتصل بين 35 أو 40 % بزيادة 10 % عن النسبة المعمول بها حالياً والمقدرة بنحو 30%، وفق الراى الكويتية.

وأوضحت المصادر،وفق الراى، أن عملية التكويت في العقود تتم وفق منهجية وآلية للعقود ذات الاستمرارية وعدد العاملين لدى الشركات وما إذا كان المقاول مستمراً بالعمل ومنها أنشطة الخدمات والصيانة والحفر والتغذية على اعتبار أنها مشاريع ذات ديمومة.

وقالت المصادر، وفق الصحيفة،  إن المرحلة المقبلة ستشهد تغيّراً جذرياً في آلية الأعمال وأعداد وأنماط العمالة وتقليصها في بعض النشاطات مع فرصة أكبر لرفع نسب التكويت، قائلة «هناك آلية جديدة خلّفتها أزمة وهي تنفيذ الأعمال عن بعد أو آلياً وبالتالي أصبح هناك نمط حياة جديدة فرض وسيتم العمل به في العديد من الأنشطة».

 

ولفتت إلى أن عملية التكويت في عقود المقاولين تختلف من مقاول لآخر حيث تحكمها آلية ومحددات تتوقف على عدد العمالة والعقود والاستمرارية وغيرها، معتبرة أن ذلك يمثل فرصة جيدة لعملية التكويت وسيكون مفيداً خصوصاً أن هناك طاقات كويتية ستكون لها فرص كثيرة المرحلة المقبلة.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اليوم السابع ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق