شارل إيبدو الفرنسية تثير غضب المسلمين بكاريكاتير جديد

الطريق 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف مشاركة الارباح

عادت مجلة "شارلي إيبدو" الفرنسية، إلى إثارة الجدل مجددا، بعد فعلتها الشنيعة من خلال رسم كاريكاتير مسيء للنبي محمد صلى الله عليه وسلم، والتي كانت قد أشعلت العالم عام 2015، باحتجاجات غاضبة وإدانات شاجبة.

وأعلنت المجلة، غدا الأربعاء عن طرح غلافها برسم جديد، وهو ما قد يؤجج الأوضاع في فرنسا، ويشعل غضب المسلمين في جميع أنحاء العالم، وفقا لموقع "i24" نيوز.

كانت المجلة الفرنسية نشرت 2015 رسما مسيئا للنبي محمد، وواجه احتجاجات غاضبة في مختلف الدول العربية مطالبين دول أوروبا بحماية الإسلام والمسلمين ومنع الإساءة له.

كانت الرسوم المسيئة عن الرسول الكريم التي نشرت عام 2015 مقتل 12 شخصا بينهم أبرز محرري الصحيفة الساخرة.

اقرأ أيضا: التعاون الإسلامي تستنكر حرق ”المصحف” بالسويد: إرهاب وتطرف

ومنذ عام 2006 أصبحت "شارلي إيبدو" هدفا لتهديدات، بعد أن أعادت نشر 12 رسما مسيئا للرسول الكريم على غرار صحف أوروبية أخرى.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة الطريق ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من الطريق ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق