الاتحاد الأوروبي يضع الحل النهائي لأزمة

الطريق 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف مشاركة الارباح

أعلن الممثل الأعلى للشؤون الخارجية في الاتحاد الأوروبي جوزيب بوريل الأربعاء، عن الشروط الواجب توافر لوقف إطلاق النار في وإنهاء الصراع.

وقال بوريل عقب المباحثات التي أجراها أمس، مع رئيس حكومة الوفاق فايز السراج ورئيس البرلمان الليبي المستشار عقيلة صالح: إنه "من المهم وقف إطلاق النار في ليبيا بشكل دائم وفوري".

وأكد أن اللقاءات مع المسؤولين في ليبيا كانت إيجابية لدرجة كبيرة، عازما إلى استكمال الجهود الأوروبية من أجل التقدم في العملية السياسية واستئناف الحوار السياسي من أجل إنهاء الصراع في ليبيا.


اقرأ أيضا: رغم إقالته.. السراج يوافق على الدخول في مباحثات مع باشاغا

الحل الليبي الليبي

وتابع الممثل الأعلى للشؤون الخارجية: "الاتحاد الأوروبي سوف يدعم الحل الليبي-الليبي"، مشددا على الالتزام الأوروبي للحفاظ على سلامة ليبيا وسيادة أراضيها.

وناقش بوريل أيضًا مع الأطراف الليبية الجولة الجديدة من لقاءات "5+5"، وسبل إنهاء إغلاق الحقول النفطية في ليبيا، واستئناف العملية السياسية التي تقود إلى عملية انتخابية، بجانب التطرق إلى ضرورة الالتزام بحظر التسلح المفروض من الأمم المتحدة على ليبيا.

التفاهم بين الطرفين

وخلال اللقاء الذي أجراه جوزيب بوريل مع فايز السراج في طرابلس وعقيلة صالح في مدينة القبة شرق البلاد، رحَب ممثل الاتحاد الأوروبي بالتفاهم بين الطرفين حول اتفاق وقف إطلاق النار، مشددا على ضرورة تنفيذه بشكل دائم، معتبرا أن مخرجات مؤتمر برلين هي الإطار الدولي الوحيد الذي يقدم فرصة واقعية للحوار السياسي الذي يقود إلى إنهاء الصراع في ليبيا.

اقرأ أيضا: مهندس الاتفاق التركي الليبي يكشف أطماع أردوغان في المتوسط

وفي طرابلس، التقى بوريل أيضا مع رئيس المؤسسة الوطنية للنفط مصطفى صنع الله، وناقش أوضاع الحقول النفطية والإغلاقات، والتي تتطلب بشكل عادل تعاون دولي من أجل انقاذ القطاع النفطي في ليبيا من الانهيار، وهو أحد أهم أركان الاقتصاد الليبي.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة الطريق ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من الطريق ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

أخبار ذات صلة

0 تعليق