تركيا تفرض سياسة في القوقاز .. وروسيا تعترض

الطريق 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

تصر تركيا على التدخل في الأزمة الحالية التي اندلعت بين أرمينيا وأذربيجان، دون إدراك مدى العواقب التي قد تنتج عن تأجيج الصراعات.

افتقار حق تركيا السياسي

قالت صحيفة "أوراسيا ديلي" الروسية في مقال نشرته الخميس: إن "تركيا ليس لديها أي حق لكي تكون طرفا في الأزمة التي اندلعت بين أذربيجان وأرمينيا، بعد الانتهاكات التي تعمدت ممارستها في ".

اقرأ أيضا: أرمينيا تناشد الرئيس السيسي التدخل لوقف إراقة الدماء في قرة باغ

وحسب ما ورد، فإن روسيا لم توافق على تسوية نزاع قره باغ اعتمادًا على الطريقة السورية التي أقترحتها تركيا، من خلال التصريحات التي أدلى بها الخارجية التركي مولود تشاووش أوغلو في مقابلته مع وكالة الأناضول في 30 سبتمبر الماضي.

إعلان هدنة

وأوضحت الصحيفة، أن أنقرة تعتبر أنه من الضروري إعلان هدنة، وفي الوقت نفسه يجب على أرمينيا أن تغادر أراضي أذربيجان المحتلة.

وتسعى تركيا من خلال دفع الأمور نحو الخيار السوري في منطقة الصراع بقرة باغ، أن تكون عنصر أساسي ومشارك في الأحداث على أرض الواقع في منطقة القوقاز، وتريد الحصول على وضع مسار لروسيا، من خلال إنشاء ممرات آمنة وتسيير دوريات مشتركة في مناطق الترسيم المقترح لخطوط الفصل بين القوات.

النموذج السوري للتسوية

وتابعت: "النموذج السوري للتسوية، الذي تحاول تركيا نقله من إدلب إلى قره باغ، أظهر عدم قدرة أنقرة على الوفاء بالتزاماتها، علاوة على ذلك، يبدو أن أنقرة ليس لها الحق السياسي أو الأخلاقي في مطالبة الجانب الأرميني بسحب قواته من أذربيجان بسبب حقيقة أن القيادة التركية لا تسهل بأي شكل من الأشكال عودة جميع الأراضي السورية، بما في ذلك شمال غرب البلاد، إلى سلطة دمشق الشرعية".

اقرأ أيضا: عاجل | مقتل وإصابة 90 عنصرا مواليا لتركيا في قرة باغ

وقال وزير الخارجية التركي مولود تشاووش أوغلو، أول أمس خلال زيارة لسفارة أذربيجان في أنقرة: إن "تركيا مستعدة لدعم أذربيجان على طاولة المفاوضات وفي ساحة المعركة".

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة الطريق ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من الطريق ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق