القوات الأرمينية تقصف منطقة سكنية في أذربيجان

الطريق 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

لقي 12 شخصا مصرعهم وأصيب 40 أخرين السبت؛  سقوط صاروخ على مدينة كنجة التي تعد ثاني أكبر مدينة في أذربيجان.

 

وجاء في بيان مكتب المدعي العام في أذربيجان، أن هذه الضربة أصابت عددا كبيرا من المباني، حيث أن هذا الصاروخ استهدف منطقة سكنية يبلغ عدد سكانها 300 ألف نسمة، مما ينبأ بتصاعد النزاع المسلح بين أذربيجان وأرمينيا في إقليم ناغورني قره باغ، وفقا لما ورد على "سكاي نيوز ".

 

اقرأ أيضا: صحيفة أمريكية: مرتزقة أردوغان رفضوا المشاركة في صراع أرمينيا وأذربيجان

 


أهداف مدنية 

وأعلنت هيئة الطوارئ في إقليم ناغورني قره باغ عبر حسابها على "" أن قوات أذربيجان تعمدت استهداف منشآت مدنية في ستيباناكرت.

وتعرضت ستيباناكرت للقصف مرات عدة منذ استئناف الاشتباكات بين القوات الانفصالية المدعومة من يريفان والجنود الأذربيجانيين في 27 سبتمبر، وأدت التفجيرات إلى إخلاء من سكانها، ومنذ أن أبرمت الهدنة بين أرمينيا وأذربيجان بوساطة روسية التي كان هدفها إتاحة تبادل جثث الجنود والأسرى، والوضع هادئ في ستيباناكرت.

 

اقرأ أيضا: عاجل | أول رد من أردوغان على إرسال مرتزقة إلى أذربيجان

وتقدم الجنود الأذربيجانيون في شمال الجبهة وجنوبها واتخذوا مواقع في قره باغ ومنطقتين كانتا تحت السيطرة الأرمينية منذ نهاية الحرب الأولى العام 1994.


التحريض التركي

من جانبها، لعبت تركيا دورا تحريضيا في النزاع بين البلدين حول الإقليم، وأرسلت مرتزقة للقتال إلى جانب أذربيجان، وهو ما تنفيه باكو، فيما يؤكد المرصد السوري لحقوق الإنسان وصول 1650 مرتزقا تابعا لتركيا للقتال بجانب أذربيجان في قره باغ.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة الطريق ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من الطريق ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

أخبار ذات صلة

0 تعليق