البرلمان الليبي يتهم الأمم المتحدة بالقفز على صلاحياته

صحيفة اليوم 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف
يواجه ملتقى الحوار السياسي الليبي في برعاية الأمم المتحدة أزمة ساخنة؛ إذ رفض أعضاء بمجلس النواب الليبي القفز على صلاحيات البرلمان من خلال استحداث «كيانات جديدة» تكون لها صفة تشريعية أو موازية لسلطة البرلمان الحالي.

ويناقش الملتقى الذي تتواصل جلساته في تونس حتى بداية الأسبوع المقبل، آلية اختيار المجلس الرئاسي الجديد، وتشكيل حكومة الوحدة الوطنية، وتحديد صلاحيات كل منهما.

وأصدر 112 عضوًا في البرلمان الليبي، مساء الثلاثاء، بيانًا رفضوا فيه تحويل لجنة الحوار السياسي إلى مجلس تشريعي يمنح الثقة للحكومة والمناصب.

وكانت البعثة الأممية لدى مررت على المشاركين في الملتقى السياسي في تونس نصًا، يمنح لجنة الحوار حق اعتماد الحكومة في حالة فشلت في الحصول على ثقة مجلس النواب، كما يسمح المقترح الأممي للجنة بأن تعطي تقييمًا من 10 درجات لكل مترشح لأي منصب.

وكانت البعثة الأممية دعت 75 مشاركًا في الملتقى السياسي الليبي بتونس والاجتماعات التمهيدية له لإيجاد توافق حول سلطة موحدة وإجراء الترتيبات اللازمة لإجراء الانتخابات في أقصر إطار زمني ممكن إلا أن عددًا كبيرًا من الأسماء المشاركة، لاقت رفضًا واسعًا في ليبيا بسبب انتماء أغلبهم لتنظيم الإخوان الإرهابي والمؤيدين له، وعدم وجود تمثيل عادل للنخب السياسية ومؤسسات المجتمع المدني.

يأتي هذا فيما اتفقت البعثة الأممية على تشكيل لجنة تفاهمات وصياغة لمقررات منتدى الحوار الليبي في تونس، من 6 أعضاء. وتتكوّن هذه اللجنة وفق ما نقلت مصادر إعلامية، من عبدالله عثمان، ووافية سيف النصر، ومعاذ المنفور، وعمر بوليفة، وجازية شعيتر، وزياد ادغيم.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة صحيفة اليوم ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من صحيفة اليوم ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

0 تعليق