الأمم المتحدة: قوات أمن ميانمار ترتكب انتهاكات جديدة ترقى لمستوى جرائم حرب

دليل البلد 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف مشاركة الارباح

أكدت مقررة الأمم المتحدة الخاصة التي تراقب أوضاع حقوق الإنسان في ميانمار، يان غي لي / الأربعاء / أن قوات الأمن في ميانمار والمتمردين يرتكبون انتهاكات جديدة لحقوق الإنسان ضد المدنيين في الولايات الغربية المضطربة ربما ترقى إلى مستوى “جرائم حرب جديدة”، مشيرة إلى أنها ترتكب تحت تعتيم كبير من قبل الجيش .

وقالت غي لي في تصريحات لها – حسبما نقلت (سكاي نيوز ) – نحن ” نشهد مأساة مستمرة في ولاية راخين، حيث تمت انتهاكات مروعة ضد الروهينجا منذ أقل من عامين ، كما تعرض معظم المدنيين مرة أخرى لانتهاكات خطيرة لحقوق الإنسان من قبل قوات الأمن”.

وأضافت أن “الجيش مارس على المدنيين انتهاكات للقانون الإنساني، والدولي يرقى إلى جرائم الحرب” ، مشيرة إلى تقارير عن قيام جيش ميانمار باعتقال واستجواب مدنيين معظمهم من الراخين للاشتباه بصلتهم بجيش أراكان .

وأدت حملة شنها الجيش في 2017 إلى هروب أكثر من 730 ألف من مسلمي الروهينجا إلى بنجلادش. وقال محققون من الأمم المتحدة إن عملية ميانمار تضمنت جرائم قتل واغتصاب جماعي وإشعال حرائق متعمدة على نطاق واسع وتم تنفيذها “بنية الإبادة الجماعية”.

شارك الخبر:

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة دليل البلد ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من دليل البلد ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق