بـ"25 ألف لعبة نارية".. احتفالات تايلاند واليونان برأس السنة تبهر العالم | صور

بوابة فيتو 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف
أضاءت سماء العاصمة التايلاندية، بانكوك، 25 ألف لعبة نارية، احتفالًا بقدوم العام الجديد، وبدون حضور جمهور تحسبًا لتفشي كورونا.اضافة اعلان

Image1_1202110473450924159.jpg
وحظرت تايلاند أي تجمعات في احتفالات رأس السنة على غرار أستراليا، لمنع تفشي فيروس كورونا، خاصة بعد ظهور سلالة كورونا الجديدة.

Image1_12021104725292616136.jpg
واستقبلت أستراليا، العام الجديد باحتفالات ضخمة بالألعاب النارية، غاب عنها الجمهور بسبب جائحة كورونا.

Image1_12021104743583829377.jpg
وانطلقت الألعاب النارية من دار الأوبرا الشهيرة، وأضاءت ألوان قوس قزح السماء، في مدينة سيدني.

ومنعت الأسلاك الشائكة الدخول إلى مقدمة الشاطئ، وأوقفت الشرطة أي شخص من التوجه إلى نقاط مواقع المشاهدة المميزة التي عادة ما تشهد احتشاد نحو مليون شخص لمتابعة الألعاب النارية الشهيرة عالمية تضيء الميناء.

Image1_1202110480166504459.jpg
ونشرت الشرطة اليونانية الآلاف من عناصرها، أمس الخميس في كل أنحاء اليونان، للتأكد من احترام المواطنين حظر التنقل ليلة رأس السنة الجديدة والقيود الأخرى ومنع التجول الليلي المفروض منذ نحو شهرين.

وقالت الناطقة باسم الشرطة إيوانا روتزيوكو لوكالة "فرانس برس": "عدد عناصر الشرطة سيرتفع الخميس مقارنة بالأيام السابقة لمناسبة حلول العام الجديد، وسيجري آلاف من الشرطيين عمليات تفتيش في كل أنحاء البلاد".

واتخذ هذا القرار بعدما رصدت الشرطة انتهاكات عدة للتوصيات خلال عطلة عيد الميلاد، خصوصًا في مسائل التنقل غير المصرح به أو التجمعات التي تزيد على 9 أشخاص، وهو الحد الأقصى الذي يسمح به القانون.

وأعيد إغلاق البلاد في 7 نوفمبر في محاولة للحد من انتشار الموجة الثانية من وباء "كوفيد-19" وهي أكثر فتكًا من الموجة الأولى التي تفشت في الربيع.

ويسمح للمواطنين فقط بالذهاب إلى الطبيب أو الصيدلية أو إلى السوق لشراء الحاجات الأساسية أو الرياضة، فيما أعيد فتح المتاجر جزئيًا فقط في بداية شهر ديسمبر لمناسبة احتفالات نهاية العام.

كما أن وضع الكمامة إلزامي في الداخل والخارج، ويحظر التجول بين الساعة 22.00 بالتوقيت المحلي.

وسجّلت اليونان التي يبلغ عدد سكانها 10.7 ملايين نسمة، 4788 وفاة بفيروس كورونا و137.918 إصابة حتى الآن.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة بوابة فيتو ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من بوابة فيتو ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق