حصول مشاهير على لقاح يثير غضب البولنديين

صحيفة اليوم 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

تسببت محاولة استهداف زيادة وعي المواطنين في بولندا بفوائد الحصول على تطعيم ضد مرض كوفيد19- في نتائج عكسية على ما يبدو، بالنسبة لمؤسسة تعليمية طبية في العاصمة وارسو، بعدما تساءل مسؤولون عن سبب حصول بعض المشاهير على حقن لقاح كان يفترض أن يتم تخصيصها للفئات المعرضة لخطر الإصابة بفيروس المسبب للمرض.

وبدأت الفضيحة يوم الخميس، عندما أعلنت جامعة وارسو الطبية أنها حصلت على 450 جرعة لقاح إضافية، وكلها منتهية الصلاحية منتصف تلك الليلة التي ينتهي فيها عام .

واختارت الجامعة أن تجري عملية تطعيم سريعة، وتزيد الوعي في الوقت نفسه، بتطعيم 300 موظف، وذهبت المائة والخمسون جرعة الأخرى إلى أفراد أسر موظفين، وبعض المرضى بالمستشفيات و18 "من الشخصيات الشهيرة في عالم الفن والثقافة". ووافقت الشخصيات الشهيرة كلها على العمل كسفراء لجهود التطعيم.

وقال الصحة البولندي آدم نيدجيلسكي إنه سيكون هناك الآن لمعرفة ما إذا كان قد تم اتباع الإجراءات يوم الخميس. وقال إنه لن يكون مقبولا إطلاقا إذا لم يكن تم الالتزام بالقواعد خلال عملية التطعيم.

وذكر الجمعة أنه يتوقع إنزال عواقب شخصية إذا ما اتضح أن "معايير الامتياز" قد تم استخدامها في تحديد من ينبغي أن يحصل على اللقاح.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة صحيفة اليوم ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من صحيفة اليوم ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق