خبير بالشئون الأمريكية: دعوات عزل ترامب ليس لها أهمية |

بوابة فيتو 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف
قال أحمد سيد أحمد، الخبير بالشئون الأمريكية، إن ترامب يحاول الآن استيعاب موجة الغضب من المؤيدين والمعارضين، ما دعا إليه من تدمير وإرهاب.اضافة اعلان

 
وأوضح أن الدعوات المنتشرة في أمريكا لعزل ترامب وإزاحته عن منصبه ليس لها أهمية او قيمة، وذلك لأن ترامب يتبقى له أيام معدودة في المنصب.

وتابع حديثه خلال مداخلته الهاتفية على "إكسترا نيوز"، أن الديمقراطيين يريدون الآن تسويد الصحيفة الخاصة بالرئيس السابق ترامب نتيجة دعواته لاقتحام الكونجرس الأمريكي. 

واشار أحمد، إلى أن ترامب اعترف بالهزيمة حينما وجد أنه معزولا بالصورة، موضحا أن دعوات ترامب إلى اقتحام الكونجرس مخالفة جنائية.

وكانت اشتباكات وقعت، يوم الأربعاء الماضي، بين قوات الأمن وحشد من أنصار الرئيس المنتهية ولايته دونالد ترامب، الذين اقتحموا مبنى "الكابيتول"، وتجولوا في أرجائه وخلفوا أضرارا مادية فيه، في واقعة أدت إلى مقتل 5 أشخاص. 

وجاء ذلك بعد أن دعا ترامب أنصاره للتوجه نحو الكابيتول تعبيرا عن رفضهم لفوز في انتخابات اعتبرها "مزورة".

وانتشرت على وسائل التواصل الاجتماعي العديد من الصور ومقاطع الفيديو، التي أظهرت بوضوح وجوه هؤلاء المقتحمين، الذين تعمد بعضهم أصلا التقاط صور داخل المبنى، وعلى مكاتب كبار الساسة، تفاخرا باقتحامها.

ونشرت شرطة واشنطن تغريدة، تضم صور بعض هؤلاء المقتحمين، مطالبة الجمهور بإدلاء أي معلومات قد تؤدي للتعرف عليهم واعتقالهم.

وقال مكتب التحقيقات الفدرالي "إف بي آي" على موقعه على الإنترنت: "مكتب التحقيقات الفيدرالي يسعى للحصول على معلومات، من شأنها أن تساعد في تحديد الأفراد الذين ينشطون في التحريض على العنف في واشنطن العاصمة".

وأضاف: "مكتب التحقيقات الفيدرالي يقبل المعلومات والوسائط الرقمية التي توثق أعمال الشغب والعنف في مبنى الكابيتول الأمريكي والمنطقة المحيطة به في واشنطن العاصمة، في 6 يناير ".

وذكرت شبكة "سي إن إن"، أن بعض الأفراد الذين شاركوا في اقتحام الكابيتول تقدموا بالفعل للسلطات أو تم التعرف عليهم بواسطة المؤسسات الإخبارية.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة بوابة فيتو ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من بوابة فيتو ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

أخبار ذات صلة

0 تعليق