بسبب .. عام مؤلم للأمير هاري وزوجته ميجان ماركل

بوابة فيتو 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف
سلطت مجلة "Marie Claire" الضوء على بعض الأحداث الأخيرة للأمير البريطاني هارى وزوجته ميجان ماركل، حيث أمضى الثنائى عاما كبيرا منذ خروجهما من القصر الملكي وانتقالهما عبر المحيط الأطلسي إلى أمريكا الشمالية، حيث انتقلا عدة مرات قبل ان يستقرا في مونتيسيتو بكاليفورنيا.اضافة اعلان

وأجري الثنائى تغييرا هائلا في حياتهما وسط جائحة فيروس التى جعلت من الصعب زيارة عائلة هاري في المملكة المتحدة منذ شهور.

وقال أوميد سكوبي، المؤلف المشارك لـFinding Freedom، فى مقال لـGrazia متحدثا عن الثنائي: "أن نكون في المرحلة الحالية، بعد أن أسس هارى وميجان إمبراطورية وجمعية خيرية في ما يزيد قليلا عن تسعة أشهر، يظهر مدى صعوبة عملهما لجعل هذا الانتقال ناجحا، لكن الأمر استغرق الكثير من العمل للوصول إلى مقرهما، فالرحلة كانت مؤلمة".

وأفادت المجلة أن الأمير هاري وميجان يشعران بالوحدة بعد الانفصال عن بقية العائلة المالكة ، بالإضافة إلى أنه تم تركهما من قبل عضو رئيسي من موظفيهما في وقت مبكر من انتقالهم، حيث قالت أحد أصدقاء ميجان: "عادت مربيتهما إلى المملكة المتحدة عندما انتقلا إلى لوس انجلوس بسبب الوباء والقيود، وتركتهما يشعران بالوحدة".

وقال مصدر مؤخرا أن الزوجين الآن يشعران بالاستقرار، وأضاف أنهما "لا يندمان" على رحيلهما من البيت الملكي لأنهما "يشعران بمكافأة كبيرة من عملهما".

وجدير بالذكر أن الأمير هاري وزوجته ميجان ماركل، كانا قد توقفا عن استخدام وسائل التواصل الاجتماعي "لحماية محتواهما" بعد توقيع بقيمة 100 مليون جنيه إسترلينى مع  وSpotify.

وتم الكشف الأسبوع الماضى أن دوق ودوقة ساسيكس لن يستخدموا الشبكات الاجتماعية للترويج لمؤسستهم الجديدة "أرتشويل" ، ولن يعودا لاستخدام حسابات "ساسيكس رويال" على تويتر أو انستجرام ، والتي توقفا عن استخدامها العام الماضى، بعد تخليهما عن أدوارهما كأفراد ملكيين عاملين .

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة بوابة فيتو ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من بوابة فيتو ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق