إصابات في العالم تتجاوز 130 مليون حالة

بوابة فيتو 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف
ارتفع إجمالي عدد الإصابات بفيروس كورونا في العالم إلى أكثر من 130.6 مليون حالة إصابة، وإجمالي الوفيات إلى أكثر من 2.8 مليون وفاة، حسبما أفادت جامعة جونز هوبكنز الأمريكية.

إجمالي الإصابات
وبحسب بيانات الجامعة بلغ إجمالي الإصابات بفيروس في العالم 130.659.436، وإجمالي الوفيات 2.845.012.

وتصدرت الولايات المتحدة قائمة الدول من حيث عدد الوفيات جراء الفيروس بـ554779 حالة وفاة، وبلغ إجمالي الإصابات فيها 30.671.074.

البرازيل
تلتها البرازيل في المرتبة الثانية من حيث عدد الوفيات بـ330193 حالة وفاة، وإجمالي الإصابات 12.953.597.

في المرتبة الثالثة تأتي المكسيك بإجمالي وفيات 203854، وإجمالي إصابات 2.247.357.

الهند

وتأتي الهند في المرتبة الرابعة من حيث عدد الوفيات بـ164110، وإجمالي إصابات 12.392.260.

وفي المرتبة الخامسة بإجمالي وفيات 127068، وإجمالي إصابات 4.371.393.

إيطاليا

وسادسا إيطاليا بإجمالي وفيات 110704 وإجمالي إصابات3.650.247.

روسيا

وفي المرتبة السابعة تأتي روسيا بإجمالي وفيات 98363، وإجمالي إصابات 4.520.879.

وفي المرتبة الثامنة فرنسا بإجمالي وفيات 96439 وإجمالي إصابات 4.802.545.

وفي المرتبة التاسعة ألمانيا بإجمالي وفيات 76959 ، وإجمالي إصابات 2.886.029.

تليها في المرتبة العاشرة إسبانيا، بإجمالي وفيات 75698، وإجمالي إصابات 3.300.965.

وتجاوزت حصيلة الإصابات المؤكدة بفيروس كورونا المسبب لعدوى "كوفيد-19" في العالم، السبت، مستوى 130 مليون حالة.

اللقاحات

وكان الرئيس الأرجنتيني، ألبرتو فرنانديز، الذي أظهرت نتائج فحصه إصابته بفيروس كورونا حث على تناول اللقاحات، معتبرًا أنه لولا تلقيه "سبوتنيك V" لكانت حالة الصحية الآن أسوأ.

وقال فرنانديز، في تصريح صحفي أمس السبت: "اللقاح يعمل.. يجب التطعيم به.. لولا أني قمت بتلقي اللقاح بشكل مناسب لكانت حالتي الآن سيئة جدًا".

وأشار رئيس الأرجنتين إلى أنه لا توجد حاليًا عليه أعراض للإصابة بالمرض، مبينا أن "تحليل الدم وفحص مستوى تشبع الأكسجين أعطيا نتائج جيدة"، مشيرًا إلى أن طبيبته قالت له إنه بإمكانه المشي والتنقل بواسطة الدراجة حال ارتدائه الكمامة.

وأعلن فرنانديز، فجر أمس السبت أنه أجرى اختبارًا للكشف عن فيروس كورونا وأظهر إيجابية، وذلك بعد أن تلقى في يناير لقاح "سبوتنيك V" الروسي.

فحص كورونا
وأفادت وسائل إعلام محلية لاحقًا بأن نتائج فحص فيروس كورونا الذي خضعت له قرينة رئيس الدولة، فابيولا يانيز، جاءت سلبية.

,بعد أكثر من شهر على تلقيه جرعة اللقاح الثانية ضد فيروس كورونا، أعلن الرئيس الأرجنتيني ألبرتو فرنانديز، أنه أجرى أمس الجمعة فحوصًا، أثبتت إصابته بالفيروس.

وكتب فرنانديز (البالغ من العمر 62 عامًا) على حسابه على تويتر مساء الجمعة الماضي، وبعد أن أصبت بحمى بدرجة 37.3 وبصداع طفيف، أجري لي اختبار للأجسام المضادة كانت نتيجته إيجابية"، تثبت إصابتي بكورونا.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة بوابة فيتو ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من بوابة فيتو ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق