بـ3 ملايين جنيه إسترليني.. الحكومة البريطانية تدعم لمواجهة

بوابة فيتو 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف
كشفت الحكومة البريطانية، الإثنين، عن تقديم مبلغ ثلاثة ملايين جنيه إسترليني، لدعم جهود الحكومة العراقية في محاربة انتشار فيروس .

السفير البريطاني

وقال السفير البريطاني لدى ، ستيفن هيكي، في بيان صحفي: "تدعم المملكة المتحدة حكومة العراق في حربها ضد كوفيد-19 الذي لا يزال يطلق تحدياته في بلدينا".

وأضاف: "يسعدنا تقديم هذا التمويل عبر الأمم المتحدة الإنمائي لتعزيز الاستجابة الصحية الوطنية في العراق والمساعدة في السيطرة على التفشي المستمر للوباء".

Image1_4202119172853192133918.jpg

 الأمم المتحدة

وعلى صعيد متصل، قالت الممثل المقيم لبرنامج الأمم المتحدة في العراق، زينة علي أحمد إن "احتواء تفشي فيروس كورونا أولوية قصوى للحكومة العراقية، خصوصاً مع الموجة الثانية من الإصابات في أنحاء البلاد".

واستدركت: "برنامج الأمم المتحدة الإنمائي، يقف في خط المواجهة، حيث يدعم نظام الرعاية العراقي في مواجهة تفشي الوباء، وتمكننا هذه المساهمة السخية من المملكة المتحدة من تعزيز دعمنا ونحن نكافح الوباء معاً".

معدلات الإصابة

ومنذ فبراير الماضي، يسجل العراق ارتفاعاً بمعدلات الإصابة بفيروس كورونا والسلالة المتحورة، مما اضطر السلطات الصحية في العراق إلى فرض قيود إجرائية للتقليل من حدة العدوى بينها الحظر الشامل والجزئي والتي ما يزال معمول بها لغاية الآن.

وكانت وسائل إعلام عراقية أكدت، اليوم الإثنين، سقوط قذائف هاون على ثكنة عسكرية في هيت بمحافظة الأنبار.
                                                   
          
ونقل موقع "السومرية" عن مصدر أمني قوله: إن "عددًا من قذائف الهاون سقطت على ثكنة عسكرية تابعة للجيش العراقي ضمن منطقة سليجية في قضاء هيت". 
                               
                                        
تنظيم داعش

                                                                          
على جانب آخر، أعلن تنظيم داعش الإرهابي، مسؤوليته عن هجوم شن يوم السبت الماضي على بئرين في حقل باي حسن النفطي في شمال العراق.  

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة بوابة فيتو ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من بوابة فيتو ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق