----

بعد إنتشار الخبر.. حقيقة وفاة اردوغان بنوبة قلبية داخل إحدى المستشفيات التركية

عرب نيوز 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف مشاركة الارباح

إنتشرت في الساعات الماضية أنباء حول وفاة الرئيس التركي رجب طيب اردوغان، وذلك عقب قيام الكثيرون من المغردين ومن النشطاء عبر مواقع التواصل الاجتماعي في تداول أنباء حول وفاة اردوغان، وهو ما جعل البعض يتسائل حول صحة هذه الأخبار المنتشرة بشكل غير طبيعي على الإطلاق على مدار ال24 ساعة الماضية على مواقع ومحركات البحث، وكذلك عبر السوشيال ميديا.

وخلال هذا التقرير سوف نحاول تقديم الإجابة الصحيحة عن التساؤلات بخصوص وفاة اردوغان، وهل بالفعل هناك تدهور في حالة الرئيس التركي، وتم نقله للمستشفى في الساعات الماضية، وذلك عن طريق بعض المصادر الرسمية داخل تركيا.

خبر وفاة اردوغان.. بين الحقيقة والشائعات

في بداية الأمر، يجب أن نؤكد بأن كل الأخبار التي يتم تداولها حول وفاة اردوغان هي غير صحيحة على الإطلاق، حيث ذكرت الصحف التركية، بأن الرئيس التركي رجب طيب اردوغان يتمتع بصحة جيدة، ولم يتعرض لأي وعكة صحية، ولم يتم نقله إلى أي مستشفى في الساعات الماضية على الإطلاق.

وأوضحت التقارير التركية، بأن خبر وفاة اردوغان قد أنتشر من قبل بعض الأشخاص والمؤسسات التي لها مصالح خاصة في نشر مثل هذه الأخبار الكاذبة.

لماذا انتشر خبر وفاة اردوغان؟

وهنا يأتي السؤال لماذا أنتشر خبر وفاة اردوغان بهذا الشكل، وكيف أصبح “تريند ” خلال الساعات الماضية، البعض يؤكد بأن هناك مصادر قوية في بداية الأمر قد نقلت الخبر، ثم قامت بحذفه، ولكن في بداية الأمر تم نشر الخبر بصورة كبيرة إعتمادًا على هذه المصادر، وبعد قيام المصادر التركية بنفي وفاة اردوغان، قامت هذه المواقع بحذف الخبر، ولكن بعد فوات الآوان وإنتشره كالنار في الهشيم.

بعد شائعة وفاة اردوغان.. 5 معلومات يجب أن تعرفها عن الرئيس التركي

يعد رجب طيب اردوغان هو الرئيس الثاني عشر في تاريخ الجمهورية التركية، وهو أول رئيس تركي يتم إختياره عن طريق “الاقتراع المباشر”، وقد تم إنتخابه في الدورة الأولى والتي بدأت في 2014، ثم نجح في الدورة الثانية في 24 يونيو 2018، ليكون عندها أول رئيس تركي يدشن النظام الرئاسي.

ولد اردوغان في 26 فبراير 1954، وتزوج من “أمنية أردوغان” في عام 1978، ولديه منها 4 أولاد، وهم أحمد براق أردوغان، نجم الدين بلال أردغان، سمية أردوغان، إسراء أردوغان.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة عرب نيوز ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من عرب نيوز ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق