الأمم المتحدة تواصل جهودها في إجلاء المدنيين من مصنع آزوفستال

الطريق 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

ذكرت وسائل إعلام رسمية روسية أنه تم إجلاء 25 مدنيا من مصنع آزوفستال، وأصبحت مجموعة من المدنيين أول من يتم إجلاؤهم من مصنع للصلب في مدينة ماريوبول الساحلية المحاصرة - ولكن يُعتقد أن 1000 شخص لا يزالون يعيشون تحتها.


وباتت مصانع الصلب في آزوفستال آخر معقل دفاعي في المدينة الجنوبية، مع استمرار القوات الأوكرانية في الدفاع عن الموقع ضد القوات الروسية، ولم تذكر أوكرانيا عدد الجنود المتمركزين في المصنع، لكن روسيا قدرت العدد بنحو 2000 جندي.


وذكرت وسائل إعلام روسية رسمية أنه تم إجلاء 25 مدنيا من المصنع رغم أن نائب قائد القوات الأوكرانية الصامد في الداخل قال إن العدد كان 20.

وقالت وكالة ريا نوفوستي الروسية للأنباء إن 19 بالغًا وستة أطفال تم إحضارهم ، لكنها لم تذكر مزيدًا من التفاصيل.


وتأتي المغادرة الناجحة في الوقت الذي تواصل فيه الأمم المتحدة عملها للتوسط في إجلاء المدنيين من المنطقة، ويُعتقد أن هناك مئات الأشخاص داخل مجمع الصلب، بينهم العشرات أصيبوا خلال قصف روسي مكثف على مدى الأسابيع العديدة الماضية، وأظهرت أحدث صور الأقمار الصناعية للمصنع أن العديد من مبانيه قد تحولت إلى أنقاض.

اقرأ أيضا: المملكة العربية السعودية تعيد استخدام بطاقة الهوية كوثيقة سفر

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة الطريق ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من الطريق ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

أخبار ذات صلة