ماكرون يلتقي رئيس الوزراء الهندي لمناقشة الأزمة الأوكرانية

الطريق 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

يستضيف الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون رئيس الوزراء الهندي ناريندرا مودي في باريس لإجراء محادثات وعشاء عمل مساء اليوم الأربعاء، على أمل إبعاد نيودلهي عن روسيا بسبب غزو أوكرانيا.

وقال مكتب قصر الإليزيه إن ماكرون "سيؤكد عواقب الحرب على النظام الدولي خارج الاتحاد الأوروبي بما في ذلك آسيا".

وأضاف في بيان أن فرنسا تريد مساعدة الهنود على تنويع إمداداتهم بعيدًا عن الأسلحة والطاقة الروسية.

وقال إن الهدف "ليس ترك الهنود بلا مخرج، ولكن تقديم الحلول".

وبعد لقائه بالمستشار الألماني أولاف شولتز في برلين يوم الإثنين في إطار جولة أوروبية، قال مودي للصحفيين إنه "لن يكون هناك رابحون في هذه الحرب وسيخسر الجميع".

تجنبت الهند حتى الآن إدانة الغزو الروسي أو التصويت لانتقاد موسكو في الأمم المتحدة.

وقال الإليزيه إن ماكرون لديه "علاقة حميمة للغاية" مع مودي ، الذي زار فرنسا ثلاث مرات منذ عام 2017، بينما ذهب الزعيم الفرنسي إلى الهند في عام 2018.

وأضاف المسؤولون أن فرنسا لديها علاقة ثقة مع الهند، وتأمل في بناء شراكة استراتيجية بين البلدين في منطقة المحيطين الهندي والهادئ.

يعتبر تأمين مكانة فرنسا في المنطقة أمرًا مهمًا بشكل خاص بعد أن أبرمت والولايات المتحدة وأستراليا العام الماضي اتفاقية أمنية حيث ألغت عقدًا فرنسيًا مربحًا لتزويد كانبيرا بالجيل القادم من الغواصات على طول الطريق.

اشترت الهند عشرات الطائرات المقاتلة الفرنسية من طراز رافال وست غواصات، وتتعاون مع باريس في مشاريع نووية مدنية.

اقرأ أيضًا| مارين لوبان تعلق على خسارتها في الانتخابات الفرنسية

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة الطريق ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من الطريق ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

أخبار ذات صلة