الارشيف / عرب وعالم / الطريق

الرئيس الفلسطيني لـ ماكرون: «الوضع الحالي لا يمكن السكوت عليه»

أكد الرئيس الفلسطيني، محمود عباس، اليوم السبت، أن الوضع الحالي، الذي فرضه الاحتلال من خلال انتهاكاته المتواصلة لا يمكن تحمله.

جاء ذلك خلال اتصال هاتفي جمع محمود عباس، بالرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، حسبما أفادت وكالة الأنباء الفلسطينية "وفا".

وخلال الاتصال جرى آخر المستجدات والوضع الخطير الذي وصلت إليه الأحداث في فلسطين، وسبل تعزيز العلاقات بين فرنسا وفلسطين، وكذلك مع الاتحاد الاوروبي في ظل الرئاسة الفرنسية للاتحاد.

وشدد الرئيس الفلسطيني على أن الوضع الحالي لا يمكن السكوت عليه أو تحمله، في ظل غياب الافق السياسي، والحماية الدولية للشعب الفلسطيني، وتنصل سلطات الاحتلال الإسرائيلي من التزاماتها وفق الاتفاقات الموقعة وقرارات الشرعية الدولية.

وندد محمود عباس بالتصعيد الإسرائيلي المتواصل ضد الشعب الفلسطيني، ومواصلة الأعمال احادية الجانب، وبخاصة في القدس، والاعتداءات المتواصلة على المقدسات الإسلامية والمسيحية وبخاصة المسجد الأقصى المبارك من قبل مجموعات المتطرفين من المستوطنين، وبأعداد كبيرة واداء الصلوات في باحاته، والسماح لهذه المجموعات المتطرفة برفع الأعلام الإسرائيلية بحماية قوات الاحتلال الإسرائيلي التي تمنع الفلسطينيين من أداء شعائرهم الدينية بحرية في المسجد الأقصى المبارك وكنيسة القيامة.

اقرأ أيضا| من هي أول مصرية تؤدي اليمين وزيرة بأستراليا؟.. فيديو وصور

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة الطريق ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من الطريق ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

قد تقرأ أيضا