الارشيف / عرب وعالم / دار الخبر

احتفال عُمان بيوم الشباب الخليجي بمناظرات وورش عمل ومبادرات

تحتفل اليوم الاثنين، سلطنة عُمان ممثلة في وزارة الثقافة والرياضة والشباب بيوم الشباب الخليجي، والذي يصادف تاريخ السادس من يونيو كل عام، ويتضمن احتفال الوزارة سنوياً تكريم 12 من العاملين بالقطاع الشبابي، بالإضافة لتكريم 30 رياضيًا كذلك من الرياضيين المُجدين.

احتفاء بالشباب الخليجي

وقال مصدر، إنما يأتي هذا الاحتفال إنفاذاً لقرار الاجتماع الـ 35 لوزراء الشباب والرياضة، في دول مجلس التعاون الخليجي، والذي يأتي تكريمًا للشباب الخليجي المتميز، وإيمانًا كذلك من السادة الوزراء بدور الشباب في النهوض بالأوطان، مشيرًا أيضاً إلى أن هذا الاحتفال يشجع الشباب ويحفزه نحو الإبداع والتميز.

يهدف الاحتفاء أيضاً إلى إبراز ما لدى هؤلاء الشباب من طاقات نحو العمل والابتكار، كما إنه يزيد ويثبت اللحمة الخليجية بين الشباب في شتى دول مجلس التعاون الخليجي، ويدفع الاحتفال بشباب الخليج كذلك إلى تمكينه وإيجاد الفرص المناسبة التي يحقق من خلالها طموحه، وتطلعاته نحو مستقبل واعد .

وأضاف المصدر، أن هذا الاحتفال هو احتفاء بالشباب الخليجي ومساحة للتنافس الشريف فيما بينهم لإظهار ما يملكون من مهارات وإبداعات، لافتاً إلى أن الشباب الخليجي أثبت حضوره في كافة المحافل الدولية وحقق العديد من الإنجازات وحصد جوائز عالمية في شتي المجالات.

مناظرات وورش عمل ومبادرات

أردف المصدر، بأنه ضمن هذه المناسبة الاحتفالية الهامة التي تنطلق اليوم في مركز نزوى الثقافي في سلطنة عمان فعاليات نهائيات النسخة السادسة تحديدا من بطولة المناظرات والتي تستمر لمدة يومين، كما ستُقام كذلك، (عن بُعد) جلسة حوارية بحيث تكون تحت عنوان “العمل ..الشباب الخليجي.. إلى أين؟؟”.

مبادرات الاحتفال بيوم الشباب الخليجي

وتنطلق في سلطنة عمان أربعة مبادرات، وهي كالتالي:

  • الأولى مبادرة “ساعد”: والتي ستقام في قاعة مكتب والي السيب بالتعاون مع جمعية المرأة العُمانية بولاية السيب، وهي عبارة عن حلقة عمل تدريبية هادفة لتنمية الأُسر المنتجة.
  • أما المبادرة الثانية: تقام في مركز منح الثقافي، فهي مبادرة “تعليم الخط العربي”، وهي عبارة عن ورشة تحديداً يتم خلالها تعليم الطلبة من شتى المدارس أساسيات الخط العربي.
  • وتستهدف المبادرة الثالثة بدورها: “وعي مالي” عدد أربعين مشاركًا وتهدف بتدشينها إلى التوعية بأهمية الاستثمار المالي.

بينما الرابعة والأخيرة “تمكين”، فهي عبارة عن محاضرة تعليمية وتدريبية أيضاً لأساسيات التصوير.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة دار الخبر ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من دار الخبر ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

قد تقرأ أيضا