الكنيسة الأرثوذكسية: متضامنون مع القوات المسلحة في محاربة الإرهاب

صدى البلد 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف مشاركة الارباح

نعت الكنيسة القبطية الأرثوذكسية برئاسة قداسة البابا تواضروس الثاني بابا الإسكندرية بطريرك الكرازة المرقسية أبطال القوات المسلحة الباسلة الذين استشهدوا في حادث بئر العبد الإرهابي.

وجاء في نص البيان، تنعي الكنيسة القبطية المصرية الأرثوذكسية وعلى رأسها قداسة البابا تواضروس الثاني شهداء القوات المسلحة، الذين استشهدوا اليوم إثر انفجار عبوة ناسفة بإحدى المركبات المدرعة، جنوب مدينة بئر العبد.

وأضاف البيان أن الكنيسة تثمن ما يبذله رجال القوات المسلحة من جهود لحماية أمن الوطن، واستقراره وسلامة أراضيه، والدفاع عن أبنائه.

وتابع قائلا، نصلي أن يمنح الله عزاءً وسلامًا لأهالي الشهداء الأبرياء وأن يمنَّ بالشفاء العاجل على المصابين.

وأكدت الكنيسة الكنيسة القبطية الأرثوذكسية تضامنها الكامل مع القوات المسلحة  في محاربة الإرهاب وفي مواجهة كل من يحاولون زعزعة استقرار الوطن، نصلي أن يحفظ الرب وطننا العزيز من كل شر وأن ينعم عليه بسلام وأمن وأمان.

وكانت الكنيسة الكاثوليكية بمصر، قد أصدرت  بيان نعي وإدانة للانفجار الذي حدث  اليوم عبوة ناسفة بأحد المركبات المدرعة جنوب مدينة بئر العبد ونتج عنه إستشهاد وإصابة ضابط وضابط صف و8 جنود.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة صدى البلد ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من صدى البلد ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق