اقتراح برلماني لإجراء امتحانات الثانوية في الملاعب والصالات المفتوحة

مصر الان 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف مشاركة الارباح

أعلنت مي محمود، عضو لجنة والبيئة بمجلس النواب، عن تقديمها اقتراح برغبة، إلى الدكتور على عبد العال، رئيس البرلمان لتوجيهه لكل من رئيس مجلس الوزراء ووزير الشباب والرياضة ووزير التربية والتعليم، بشــأن استغلال ما تمتلكه وزارة الشباب والرياضة من ملاعب وصالات مفتوحة بمراكز الشباب والأندية الرياضية والاستادات، لعقد لجان امتحانات هذا العام بها، مما يسهم في تجنب انتشار فيروس .وأوضحت النائبة في بيان لها ، أن الظروف الطارئة التي تمر بها البلاد بسبب انتشار فيروس كورونا ( كوفيد ١٩ ) والذي يجتاح العالم كله، ومن خلال نهج الحكومة في التكامل ما بين الوزارات للمرور من الأزمة، تقدمت باقتراح برغبة، وذلك لرفعه إلى رئيس مجلس الوزراء ووزير الشباب والرياضة ووزير التربية والتعليم والتعليم الفني، ووزير النقل، وذلك لاستغلال ما تمتلكه وزارة الشباب والرياضة من ملاعب وصالات مفتوحة بمراكز الشباب والأندية الرياضية والاستادات، والتي يزيد عددها على أكثر من 3000 ملعب موزعين على مستوى الجمهورية، لعقد لجان امتحانات الثانوية العامة هذا العام بها، مما يسهم في تجنب انتشار الفيروس، وذلك بالتنسيق مع لاتباع الإجراءات الصحية.وأشارت عضو مجلس النواب، إلى أن هذه ملاعب مفتوحة ويمكن من خلالها توفير المسافة الآمنة بين الطلاب وتقليل انتشار الفيروس بالأماكن المغلقة أو غير جيدة التهوية، مع مراعاة أن يتم تحديد توقيت الحظر من الساعه 5 عصرا طوال أيام الامتحانات، ويسمح فقط للطلبة بالتحرك أثناء الحظر، على أن تعقد لجان الامتحانات بدءًا من الساعة 6 مساءً لتلافي التجمعات أثناء عمليات تنقل الطلاب إلى اللجان، ومنع التجمعات وتكدس المواصلات، مع وزارة النقل لتوفير أتوبيسات النقل العام والمواصلات العامة لنقل الطلاب من وإلى اللجان مجانا في حال إظهار ، وعدم السماح بالوقوف داخل الأتوبيسات، ويكتفي بعدد معين داخل كل أتوبيس مع مراعاة المسافات الآمنة بين الطلاب، كما يتم إلغاء امتحانات كافة المواد التي لا تدخل بالمجموع الكلي. وأضافت أنه يعد من مميزات هذا المقترح أنه يسمح بعقد الامتحانات في أماكن مكشوفة مما يقلل من انتشار الفيروس بين الطلاب على عكس الفصول المغلقة، وتلافي تأجيل الامتحانات للطلاب التي تقع لجانهم في أماكن الحجر للدور الثاني مما يسهم في تحقيق مبدأ تكافوء الفرص بين الطلاب، واستغلال فترة الحظر لعقد الامتحانات يقلل من تعرض الطلاب لأشعة الشمس أثناء فترة الامتحانات، مع العلم أن جميع الملاعب والاستادات مجهزة بكشافات إضاءة قوية، مشيرة إلى أن استغلال فترة الحظر لعقد الامتحانات يقلل من التزاحم أثناء انتقال الطلاب إلى اللجان، حيث يسمح بالتنقل فقط في تلك الفترة للطلاب والمراقبين، مما يخفف عبء الازدحام في المواصلات العامة.ولفتت إلى أن إلغاء امتحانات المواد التي لا تحسب ضمن المجموع الكلي يقلل من تجمعات الطلاب ما بين الفترتين ويقلل نفقات تعقيم اللجان مرتين بنفس اليوم، مع الأخذ في الاعتبار أنه بناء على إصدار أرقام الجلوس يتم الإعلان عن اللجان المجمعة، بحيث يكون كل مجموعة لجان يتم نقلهم إلى أقرب ملعب أو استاد رياضي يتم الإعلان عنه بوقت كاف.

المصدر البوابة نيوز

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة مصر الان ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من مصر الان ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق