خبير: قواعد الجودة العالمية تقضي بمسؤولية أستاذ الجامعة عن 50 طالبا فقط

مصر الان 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف مشاركة الارباح

طلاب جامعات

طلاب جامعات أكد الدكتور هاني أبو العلا أستاذ نظم المعلومات الجغرافية، جامعة الفيوم، أن قرار المجلس الأعلى للجامعات بتقسيم الطلاب بالجامعات المصرية إلى مجموعات صغيرة لمنع التزاحم وتحقيق التباعد الاجتماعي، بحيث يكون كل عضو من أعضاء هيئة التدريس مسؤولا عن عدد من المجموعات هو قرار صائب تمامًا،و أشار أن النظام "الهجين"، والذي يجمع بين تنفيذ التعليم المباشر والتعليم عن بُعد "الإلكتروني" معا، بنسبة 60% مباشر، و40% إلكتروني بالكليات العملية، و50% مباشر، و50% تعليم عن بُعد للكليات النظرية هو أيضًا قرار مناسب لتلك المرحلة.
اقرأ ايضا :جامعة الفيوم تنشئ مستشفى تخصصيا لأمراض وجراحات القلب والصدر
وأشار أبو العلا إلى أن مراعاة معايير الجودة NORMS التي توصي بأن يكون كل عضو هيئة تدريس مسئولًا عن عدد لا يزيد على ٥٠ طالبا هو أمر أصبح ملحًا في تلك المرحلة ويتماشى بشكل كبير مع ظروفها و إن إلغاء الكتاب الورقي المطبوع والتحول للكتاب الإلكتروني وتكنولوجيا المعلومات والاتصالات ICT بات هو الآخر ضرورة لتلك المرحلة، حيث لا يجب للتعليم الجامعي في أن يتخلف عن ركب الحضارات من حولنا.
اقرأ أيضا :خطة جامعة الفيوم للاستعداد لامتحانات طلاب المرحلة النهائية
وكان الدكتور محمد لطيف الأمين العام للمجلس الأعلى للجامعات، استعراض خطة العام الدراسي الجديد بالجامعات، في اجتماع لجنة التعليم بمجلس النواب، وأعلن أن العام الدراسي الجديد سيجري فيه تقسيم الطلاب بالجامعات المصرية إلى مجموعات صغيرة لمنع التزاحم وتحقيق التباعد الاجتماعي.
ويكون كل عضو من أعضاء هيئة التدريس مسؤول عن عدد من المجموعات، على أن يجري تطبيق النظام "الهجين"، والذي يجمع بين تنفيذ التعليم المباشر والتعليم عن بُعد "إلكتروني" معا، بنسبة 60% مباشر، و40% إلكتروني بالكليات العملية، و50% تعليم مباشر، و50% تعليم عن بُعد للكليات النظرية، مشيرا إلى أن هذا النظام سيكون نظاما دائما وليس إجراء مؤقتا بسبب فيروس .

المصدر

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة مصر الان ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من مصر الان ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق