تقليص الفجوة الرقمية أبرز مستهدفات الخطة الثقافية العام الجارى

اليوم السابع 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف مشاركة الارباح

أكدت الحكومة أن الرؤية الاستراتيجية للثقافة تتمثل في بناء قيم ثقافة إيجابية فى المجتمع المصرى تحترم التنوع والاختلاف وعدم التمييز، بالإضافة إلي تمكين المواطن من الوصول إلى وسائل اكتساب المعرفة وفتح الآفاق للتفاعل مع معطيات عالمه المعاصر وإدراك تاريخة وتراثه الحضاري واكسابه القدرة علي الحر، مع تأمين حقه في وإنتاج الثقافة على أن العناصر الإيجابية فى الثقافة مصدر قوة لتحقيق التنمية وقيمة مضافة للاقتصاد القومي.

 

وفي إطار هذه الرؤية تهدف وزارة الثقافة إلى التركيز علي عده محاور رئيسية لتعظيم مستوي الخدمة المقدم ومنها تنمية الموهوبين والمبدعين في جميع المجالات، زيادة أعداد المسابقات الفنية، الاهتمام بالدورات التدريبية للعاملين لرفع مستوى الخدمة، هذا بالاضافة إلي زيادة أعداد المهرجانات والفعاليات الثقافية ومدها للمدن المصرية المختلفة.

 

 

ونستعرض مستهدفات الخطة الثقافة علي مدار العام /201 علي النحو الآتي :

 

1- تعزيز القيم الايجابية في المجتمع وتعظيم دور المؤسسات الثقافية.

 

2- حماية وتعزيز التراث وتوثيقه.

 

3- تمكين الفئات الاجتماعية من حق الوصول للمعرفة، ومن مؤشرات ذلك تقليص الفجوة الرقمية وزيادة الاعتماد علي مصادر الإنترنت المفتوحة في ظل توجه الدولة لرقمنة جميع المحتويات الثقافية

 

4- الاهتمام بتحسين ثقافة وتوعية الطفل.

 

5- الاهتمام بمجال الترجمة وطبع الكتب المختلفة بجميع اللغات ورفع قدرات المترجمين لفتح نوافذ المعرفة أمام القاريء المصري في كل المجالات ولغاتها.

 

6- توصيل الخدمات الثقافية لمستحقيها من أبناء الوطن لاسيما المناطق النائية.

 

7- دعم الإنتاج الثقافي في كافة المجالات لتكون الصناعات الثقافية مصدر قوه. 

 

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اليوم السابع ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق