باعت كل اللي حيلته.. سيدة تنتقم من زوجها بعد اكتشافها زواجه من أخرى

مصر الان 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف مشاركة الارباح

صدى البلد

"كانت حياتنا هادئة حتى ذلك المشئوم".. هكذا بدأت ديانا البالغة من العمر 35 عاما حديثها بعد أن اكتشفت السيدة خيانة زوجها لها وعلاقته بفتاة تعيش في كندا.
ووفقا لما ورد في صحيفة "ميرور" البريطانية، فإن السيدة دايانا كانت تعيش حياة سعيدة مع زوجها، الذي قرر أن يهدم حياتهما بخطأ ساذج وقع فيه قبل أن ينام في تلك الليلة.
كان الزوج جالسا على فراشه ممسكا هاتفه المحمول في يده يتحدث إلى شخص ما، لم تشك الزوجة ابدا في أن ذلك الشخص الذي يتحدث معه زوجها هو السبب الذي سينهي حياتهما السعيدة.
نام الزوج وهو يتحدث عبر هاتفه مع شخص ما، فقامت الزوجة بسحب الهاتف وبالصدفة شاهدت آخر رسالة بينه وبين السيدة التي يخونها معها وهي "أفتقدك كثيرا.. أنتظرك في المنزل بالإجازة".
استشاطت الزوجة غضبا بسبب تلك الرسالة التي كانت كالبركان في قلبها، وقررت الانتقام منه ولكن ليس بالصورة التقليدية عن طريق طلب الطلاق أو الانفصال، بل قررت أن يندم أشد الندم لفراقها.
سافر الزوج وهي على علم أنه ذهب ليخونها، فقامت بالإعلان عن بيع منزلهما الذي كتبه الزوج باسمها حبا فيها، والسيارة، وبعض العقارات التي كتبها مؤخرا باسمها، وتعجب المشترون من السعر الرخيص الذي عرضته ولكن كانت تريد البيع بسرعة قبل عودته.
نفذت الزوجة خطتها الخبيثة، وعندما عاد الزوج تركت له رسالة مع المالكين الجدد، تفيد بأنها باعت كل الأصول الخاصة بها، وأعلنت عن مزاد لبيع ملابسه والآن هي تطلب الطلاق من المحكمة بعد علمها بعلاقته بالسيدة الأخرى.

المصدر

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة مصر الان ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من مصر الان ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق