في يوم ميلاده.. جوائز مهمة في مسيرة سام ميندز بينها “أوسكار”

مصر الان 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف مشاركة الارباح

سام ميندز

نال الفيلم الأخير لسام ميندز، 1917، إشادات من الجمهور والنقاد، وترشح للعديد من الجوائز، بينها 10 أوسكار، حصد عنها 3.

حصد الفيلم 7 جوائز "بافتا" في ، بينها أفضل مخرج، وجائزتي جولدن جلوب بينها أيضا أفضل مخرج، إضافة لحصول مخرجه على جائزة نقابة المخرجين الأمريكيين.

وتكلف إنتاج 1917 تبلغ نحو 100 مليون دولار بحسب موقع IMDB، والفيلم بطولة Dean-Charles chapman، George Mackay، وDaniel Mays..

وحقق الفيلم إيرادات مرتفعة وتصدر قائمة البوكس أوفيس في أمريكا لعدة أسابيع، وتخطت أرباحه 374 مليون دولار.

3e7b67e054.jpg

والمخرج سام ميندز، ولد 1 أغسطس 1965، ليتم عامه الـ55، وقبل 1917، حصد عددا كبيرا من الجوائز عن أفلامه المميزة.

في العام 1999، أخرج ميندز واحدا من الأفلام المميزة، الذي لقي إشادات من قبل النقاد والجمهور، وهو American beauty، تأليف Alan Ball، وبطولة كيفين سبيسي.

وترشح فيلم American beauty لـ8 جوائز أوسكار، حصد منها 5، بينها أفضل مخرج لسام ميندز.

وحصد ميندز عن الفيلم جائزة جولدن جلوب، بافتا، وجائزة نقابة المخرجين الأمريكيين.

وترشح سام ميندز لجائزة جولدن جلوب أيضا عن إخراجه فيلم Revolutionary Road، بطولة ليوناردو دي كابريو، وكيت وينسلت، وترشح الفيلم لـ3 جوائز أوسكار.

وكرمت نقابة المخرجين في ، سام ميندز بإهدائه جائزة الإنجاز المهني عن مسيرته الفنية، إضافة لحصد ميندز عدد كبير آخر من الترشيحات.

32582bd190.jpg

يذكر أنّ "ميندز" قرر مساعدة أبناء مهنته في واحدة من أعتى الأزمات التي يواجهونا جراء الوباء اللعين، وأنشأ صندوقا لمساعدة عمال المسرح المتأثرين بسبب تفشي الفيروس وتوقف العروض وإغلاق المسارح.

وجمع صندوق التبرعات الذي أنشأه المخرج البريطاني سام ميندز، لمساعدة عمال المسرح المتأثرين بسبب تفشي فيروس ، ما يساوي 1.6 مليون جنيه إسترليني أي ما يساوي مليوني دولار، وذلك منذ إطلاقه في 6 يوليو، بتبرعات من عدد من النجوم والمؤسسات.

المصدر الوطن

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة مصر الان ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من مصر الان ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق