خلال زيارتها لقرية شكشوك بالفيوم.. السنباطي: رفع وعي الأمهات يساهم في تحسين الاقتصاد

صدى البلد 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف مشاركة الارباح

أكدت الدكتورة سحر السنباطي، الأمين العام للمجلس القومي للطفولة والأمومة، أن المجلس يسعى لتحسين المؤشرات الاجتماعية والاقتصادية للسيدات ويعمل على مساندتهن ورفع وعيهن بقضايا الطفولة والأمومة والمخاطر التي يتعرض لها الأطفال جراء الممارسات الضارة، خاصة الفتيات مثل ختان الإناث وزواج الأطفال والعنف ضد الفتيات والتمييز.

وأوضحت الدكتورة سحر السنباطي أن أهمية التغذية السليمة ضرورية لتوفير حياة كريمة للأطفال والحصول على خدمات صحية وتعليمية وثقافية وترفيهية جيدة بما يحقق المصلحة الفضلى لهم، وهو ما يسعى له المجلس من خلال تنفيذ "دعم حقوق الأطفال وتمكين أسرهم"، والذي يهدف إلى المساهمة في دعم حقوق الأطفال بالقرى الأكثر احتياجا، والمساهمة في تحسين نوعية وحجم الخدمات المقدمة للأسر والأطفال الأكثر عرضة للخطر.

جاء ذلك خلال تفقد الدكتورة سحر السنباطي، الأمين العام للمجلس، والدكتور  محمد عماد، نائب محافظ الفيوم، لقرية شكشوك إحدى القرى التي ينفذه بها برنامج دعم حقوق الأطفال وتمكين أسرهم بالتعاون الإيطالي ويستهدف 50 قرية في 6 مراكز بمحافظة الفيوم، حيث قاما بزيارة مركز شباب ومركز التعليم المدني بالقرية والمدرسة الابتدائية والوحدة الصحية ومشغل تدريب الفتيات والسيدات على أعمال الحياكة والطباعة اليدوية الذي أنشأه المجلس بالقرية.

وأثنت الأمين العام للمجلس على المجهود المبذول من قبل الأمهات في إنتاج المشغولات بهذه الجودة، مشيرة إلى ضرورة وضع خطة لتسويق المنتجات سواء داخليا عن طريق إقامة معارض دائمة بالمناطق السياحية بالمحافظة أو خارجيا من خلال المشاركة في المعارض الكبيرة بما يسمح بتوفير دخل لهؤلاء السيدات لضمان استمرارهن وتحسين أوضاعهن الاقتصادية وضمان حماية أطفالهن من التسرب من التعليم والانخراط في سوق العمل مبكرا، وسد منابع تزويج الأطفال بدعوي الظروف الاقتصادية.

وعلى هامش الزيارة، تفقدت الأمين العام للمجلس مقر جمعية تنمية المجتمع والبيئة والأسرة بشكشوك، وهي إحدى الجمعيات الشريكة لبرنامج "دعم حقوق الأطفال وتمكين أسرهم"، بهدف التعرف على الأنشطة التي تقدمها وآلية عمل الجمعية ودورها في المجتمع، مطالبة بالحصول على قاعدة بيانات لمتلقي الخدمات من الجمعية متضمنة عدد الأطفال في الأسرة ومدى استمرارهم في التعليم ووضعهم الاقتصادي حتى يتسنى وضع تنموية متكاملة بناءً على مؤشرات واضحة قابلة للقياس.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة صدى البلد ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من صدى البلد ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق