محمد شديد رئيسا لـ الدراسات الفندقية ورضا طه لقسم النبات بجامعة الفيوم

مصر الان 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

جامعة الفيوم

جامعة الفيوم

أصدر الدكتور أحمد جابر شديد، رئيس جامعة الفيوم، قرارًا بتولي الدكتور محمد شديد حسن جاد الله، الأستاذ المساعد بقسم الدراسات الفندقية بكلية والفنادق، أعمال رئيس قسم الدراسات الفندقية بالكلية.

كما أصدر الدكتور أحمد جابر شديد، رئيس جامعة الفيوم، قرارًا بقيام الدكتور رضا محمد محمد طه الأستاذ المساعد بقسم النبات بكلية العلوم بأعمال رئيس قسم النبات بالكلية.

وذلك بعد الاطلاع على القانون رقم (49) لسنة 1972 بشأن تنظيم الجامعات والقوانين المعدلة له، وبناء على قرار رئيس الجمهورية رقم 809 لسنة 1975 بإصدار اللائحة التنفيذية لقانون تنظيم الجامعات والقرارات المعدلة له.

أقرأ أيضا : لمتابعة استعدادات العام الدراسي الجديد.. رئيس جامعة الفيوم يتفقد الكليات والمدن الجامعية

من جانب أخر تفقد الدكتور أحمد جابر شديد، رئيس جامعة الفيوم يرافقه الدكتور خالد عطا الله، نائب رئيس الجامعة لشئون التعليم والطلاب والقائم بأعمال نائب رئيس الجامعة لشئون خدمة المجتمع وتنمية ، عدد من كليات الجامعة بالإضافة إلى المدن الجامعية للطلبة والطالبات للاطمئنان على حسن سير الاستعدادات للعام الجامعي الجديد.

وصرح الدكتور أحمد جابر شديد بأنه تم التأكد من الإجراءات الاحترازية وتعقيم المدرجات والقاعات الدراسية والمعامل وكافة مرافق وحجرات المدن الجامعية، بالإضافة إلى التأكد من إعلان عن الجدوال الدراسية في الوقت المحدد لها بنظام التعليم الهجين، مشيرا إلى أن الجامعة تسعى لتذليل كافة العقبات وإتاحة جميع الإمكانيات أمام طلابها القدامى والجدد ليكون عاما دراسيا مثمرا.

ونوه الدكتور خالد عطا الله بأنه تم التأكيد على ارتداء كافة منسوبي الجامعة للكمامة الطبية عند الدخول من البوابات الجامعية وداخل الجامعي وكافة المنشأت الجامعية، مشيرا إلى أن الجامعة على أهبة الاستعداد لاستقبال طلابها؛ حيث سيقوم أعضاء هيئة التدريس باستقبال الطلاب الجدد وتوعيتهم بالمنشأت والمرافق الجامعية المختلفة، علاوة على الأنشطة المختلفة التي يمكنهم المشاركة فيها وذلك على مدار أسبوع كامل من بدء العام الجامعي الجديد.

المصدر

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة مصر الان ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من مصر الان ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق