أستاذ وتلميذ وزميل.. البابا تواضروس يكتب افتتاحية العدد الجديد من مجلة الكرازة

صدى البلد 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف
صدر عدد جديد من مجلة الكرازة التابعة للكنيسة القبطية الأرثوذكسية في نسخة إلكترونية نظرًا لاستمرار الظروف الاستثنائية التي تمر بها البلاد بسبب فيروس كورونا، ويحمل الغلاف صورة لقداسة البابا تواضروس الثاني مع عددًا من شباب المخترعين إلى جانب بعض رجال الأعمال بالمقر البابوي بالقاهرة وذلك من خلال "شباب حكاية" الذي تذيعه CTV.
وجاءت افتتاحية العدد بقلم قداسة البابا تواضروس الثاني تحت عنوان "أستاذ وتلميذ وزميل" حيث استعرض قداسته ثلاثة نماذج إنسانية من الكتاب المقدس عاشت معًا في بداية الكنيسة المسيحية في القرن الأول الميلادي يمكن أن نقتني فضائلهم ونسلك في حياتنا كما سلكوا ونجحوا.

اقرأ أيضا:

وتناول البابا تواضروس الشخصية الأولى وهو الأستاذ وتحدث عن غمالائيل، أفضل معلم للناموس في التاريخ اليهودي، والثاني التلميذ وهو بولس الرسول، أحد تلاميذ غمالائيل المعروفين بالغيرة والحماس ليهوديته، والثالث برنابا زميل الدراسة مع بولس الرسول.

أما عن المقالات فكتب نيافة الأنبا بنيامين عن الخدمة في فكر الآباء متخذها في ذات الوقت عنوانًا لمقاله، وحول علاقة الإيمان بالعقل البشري ومنجزاته جاء مقال نيافة الأنبا سرابيون بعنوان "الإيمان والعقل".

واستكمل نيافة الأنبا رافائيل حديثه عن "علامات قبل المجئ الثاني ٣"، بينما تأمل نيافة الأنبا مارتيروس فى رموز المسيح المخلص تحت عنوان "المسيح المخلص في أيقونة السيدة العذراء مريم".

كما ناقش نيافة الأنبا بيتر فكرة "النظرة القديمة والنظرة المتجددة" في مقال حمل نفس العنوان، هذا بالإضافة إلى العديد من المقالات والموضوعات الهامة والهادفة، لكوكبة من الأباء الكهنة والخدام المتخصصين.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة صدى البلد ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من صدى البلد ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق