مدبولي: التصورات النهائية للاشتراطات البنائية على رئيس الجمهورية

اليوم السابع 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

عقد الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، اجتماعا، لاستكمال مناقشة الاشتراطات البنائية العامة؛ وذلك بحضور، الدكتور عاصم الجزار، الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية، والدكتور محمد أيمن عاشور، نائب وزير التعليم العالي لشئون الجامعات، واللواء، إيهاب عبيد، ممثل الهيئة الهندسية للقوات المُسلحة، والمهندس علاء عبد الفتاح، رئيس الهيئة العامة للتخطيط العمراني، وشارك في الاجتماع عبر تقنية " كونفرانس"، اللواء محمود شعراوي، وزير التنمية المحلية، واللواء خالد عبد العال، محافظ القاهرة، واللواء أحمد راشد، محافظ الجيزة، واللواء محمد الشريف، محافظ الإسكندرية، ومسئولي الجهات المعنية، والجامعات المصرية.

 

وفي مستهل الاجتماع، أشار الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، إلى أنه سيتم التصورات النهائية للاشتراطات البنائية وآليات التحرك في هذا الملف على رئيس الجمهورية، كما سيتم الاعتماد من المجلس الأعلى للتخطيط العمراني.

 

وخلال الاجتماع، استعرض الدكتور عاصم الجزار، وزير الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية، الضوابط والاشتراطات التخطيطية والبنائية على مستوى ، والتي تضمنت، اشتراطات التراخيص الجديدة للاشغالات والأنشطة التجارية أو الإدارية، وضوابط الارتفاعات ونسب البناء، ومساحات قطع الأراضي للاستعمال السكني من حيث الحد الأدنى والحد الأقصى، واشتراطات أماكن انتظار

 

كما استعرض الوزير إجراءات استخراج بيان صلاحية الموقع للبناء، وإجراءات استخراج ترخيص البناء، وإجراءات استخراج شهادة صلاحية المبنى للإشغال، بالإضافة لذلك تطرق إلى الهيئة التي ستشكل منها لجنة الفحص ومسئولياتها، واختصاصات هذه اللجنة. 

ومن جانبه، عرض اللواء إيهاب عبيد، ممثل الهيئة الهندسية للقوات المسلحة، موقف تنفيذ قرار رئيس مجلس الوزراء رقم 1905 لسنة بتشكيل لجنة وزارية عليا لإنهاء دراسة حوكمة ملف البناء بإجراءات قانونية محددة وحاسمة لإيقاف مخالفات البناء، كما استعرض موقف الإجراءات المطلوبة من المواطنين حال انتهاء فترة إيقاف البناء، والمقترحات حول المباني التي تم استصدار تراخيص لها ولم يتم الشروع في البناء، إلى جانب مقترحات حول المباني التي تم استصدار تراخيص لها و تم الشروع في البناء.

 

 

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اليوم السابع ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق