----

بهجت العبيدي: نجاحات أصابت أردوغان بلوثة عقلية

بوابة فيتو 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف مشاركة الارباح
قال بهجت العبيدي الكاتب المصري المقيم بالنمسا مؤسس الاتحاد العالمي للمواطن المصري في الخارج، إن الرئيس عبد الفتاح استطاع أن يحافظ على الدولة المصرية وأن يخطو بها خطوات نحو الاستقرار والتقدم، وهو ما ينعكس على المنطقة كلها باعتبار حجر الزاوية للعالم العربي.

وأضاف أن الرئيس السيسي كان السبب الرئيسي في فشل مشروع ما أطلق عليه اسم الشرق الأوسط الكبير الذي كان تتبناه الإدارة الأمريكية السابقة برئاسة باراك أوباما، والذي كان يعتمد في تنفيذه على جماعة الإخوان المسلمين المنتشرة في العالم الغربي فضلا عن ربوع العالم العربي، مشيرا إلى أن هذا المشروع بدأ في الانهيار حينما استجاب الرئيس عبد الفتاح السيسي لنداء الشعب المصري الذي ثار على حكم جماعة الإخوان المسلمين في الثلاثين من يونيو.

وذكر بهجت العبيدي أن نهاية المشروع المبرم كانت حينما تولى السيسي مقاليد الحكم في مصر وأخذ يُظهر للعالم أجمع خطورة هذا التنظيم الإرهابي، ويثبت للعالم الغربي على وجه الخصوص خطورة الاعتماد على هذه الجماعة وكشف للجميع الوجه القبيح لمحور الشر المتمثل في الدول التي تدعم الإرهاب والذي يقوده الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، وهو ما يبدو أن العالم قد آمن بذلك وأخذ في التضييق على الخليفة العثماني المزعوم.

وأوضح مؤسس الاتحاد العالمي للمواطن المصري في الخارج أن النجاحات التي يحققها السيسي، تتزامن مع إخفاقات متتالية للرئيس التركي رجب طيب أردوغان، وهو ما يؤكد أن هناك رابطا بين الحالتين، وهو ما يعكس الانتصار الكبير الذي يحققه الرئيس السيسي على كافة الأصعدة، هذا النجاح الذي يصيب أردوغان بلوثة عقلية لا يفتأ بسببها أن يهذي في كل مناسبة باسم الرئيس السيسي الذي أصبح يمثل عقدة نفسية له، في حاجة إلى طبيب نفسي للعلاج منها.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة بوابة فيتو ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من بوابة فيتو ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق