----

القاهرة وبكين توقعان منحة لتوريد المعدات التعليمية للكلية المصرية الصينية بجامعة السويس

بوابة فيتو 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف مشاركة الارباح
وقعت والصين، منحة مشروع توريد المعدات التعليمية للكلية المصرية الصينية للتكنولوجيا التطبيقية بجامعة السويس، بقيمة 10 ملايين دولار وقام بالتوقيع كل من الدكتورة سحر نصر، وزيرة الاستثمار والتعاون الدولي، والسفير لياو ليتشيانج، سفير جمهورية الصين الشعبية لدى القاهرة بحضور التعليم العالي والبحث العلمي، ومنى أحمد، رئيس القطاع الآسيوي بالوزارة.

وأكدت وزيرة الاستثمار والتعاون الدولي، على التعاون بين وزارتي الاستثمار والتعاون الدولي والتعليم العالي والبحث العلمي في إطار الاستثمار في رأس المال البشري، موضحة أن هذه الاتفاقية في إطار الاهتمام البالغ الذي يوليه الرئيس عبد الفتاح ، بتطوير منظومة التعليم الفني والتكنولوجي على مستوى كافة المراحل التعليمية وذلك بهدف إعداد الشباب المصري وتزويده بكافة المتطلبات الحديثة لمواكبة احتياجات سوق العمل.

وأشارت الوزيرة إلى أن العلاقة بين مصر والصين هي علاقة استراتيجية والفترة المقبلة ستشهد المزيد من الاتفاقيات بين البلدين، مؤكدة أن الكلية التكنولوجية المصرية-الصينية تعد نموذجا للشراكة بين البلدين في مجال التعليم المهني؛ حيث اشتركت في تأسيسها كلية تكنولوجيا المعلومات ببكين ومؤسسة مصر الخير وجامعة قناة السويس، وذلك لتنمية وصقل مواهب الطلاب من خلال التكنولوجيا الصينية في مجال التعليم المهني والتكنولوجي.

وأكد وزير التعليم العالي والبحث العلمي، أن هذه الكلية بدأت في جامعة قناة السويس العام الماضي، وهذا المشروع يدعم خريجي المدارس الفنية، موضحا أن هذه الاتفاقية ستتضمن توريد الأجهزة والمعدات الخاصة بالمعامل، وقدم شكره للوزيرة، على دورها في تخصيص هذه المنحة لوزارة التعليم العالي.

وأضاف لياو ليتشيانج، سفير الصين لدى القاهرة، أن هذه أول اتفاقية يوقع عليها منذ استلام عمله في مصر، موضحا أن هذه الكلية تعد أول مشروع مشترك بين مصر والصين في مجال التعليم الفني، مشيرا إلى أن هناك توافقا بين البلدين في مشروعات التعليم الفني في إطار الربط بين مبادرة الحزام والطريق.

وأوضح أن التعاون في مجال التعليم الفني يساهم في إعداد المزيد من الشباب الأكْفَاء في مصر، مشيرا إلى أن الكثير من الشركات الصينية تستثمر في مصر وتهتم بزيادة الاستثمار في مجال التعليم الفني، مؤكدا أن في المستقبل سيكون هناك المزيد من الاتفاقيات بين مصر والصين في مجال التعليم الفني.

جدير بالذكر، أن إجمالي مشروعات التعاون التنموي بين مصر والصين وصلت إلى 1.6 مليار دولار في قطاعات النقل والإسكان والتعليم والتعليم العالي، فيما تبلغ حجم الاستثمارات الصينية في مصر نحو 7 مليارات دولار.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة بوابة فيتو ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من بوابة فيتو ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق